أخبار عربية

السعودية تدشن موسم السياحة الشتوية

أعلنت الهيئة السعودية للسياحة، عن إطلاق موسم شتاء السعودية تحت شعار “الشتاء حولك” خلال الفترة من 10 ديسمبر 2020، حتى نهاية مارس 2021، وذلك في أكثر من 17 وجهة سياحية في المملكة.

وقال مراقبون إن “المملكة حريصة على حياة المواطنين والمقيمين، وإن الموسم الجديد جاء بعد نجاح موسم الصيف، وسيكون له آثار إيجابية على الاقتصاد والمنشآت السياحية والناتج المحلي”.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية “واس”، سيوفر الموسم ما يزيد على 300 تجربة وباقة سياحية بالإضافة إلى العديد من العروض تقدمها أكثر من 200 منشأة في القطاع الخاص، لتستمتع من خلالها العوائل والأفراد والمواطنين والمقيمين ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي؛ باكتشاف ما تحويه مناطق المملكة من تنوع جغرافي ومناخي جاذب خلال فصل الشتاء.

وعد وزير السياحة رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للسياحة، أحمد بن عقيل الخطيب، أن يكون موسم شتاء السعودية امتدادا لتظافر جهود كامل منظومة السياحة السعودية مع شركائها في القطاعين الحكومي والخاص لتقديم تجربة سياحية رائعة، يستمتع من خلالها الزوار بالتنوع المناخي الكبير الذي يميز أجواء المملكة في هذا التوقيت.

إلى جانب استمتاعهم بما يصاحب هذه الأجواء من الأنشطة والتجارب السياحية المتنوعة التي تناسب فصل الشتاء، وكذلك الطبيعة الساحرة والتنوع البيئي من صحاري وكثبان رملية وسهول وأودية وشواطئ ومرتفعات، بحسب الخطيب.

وأكد حرص الهيئة السعودية للسياحة على استمرار التنسيق مع كافة الجهات الصحية والمعنية، لتطبيق الاحترازات والبروتوكولات في كل الوجهات والمواقع والمرافق، لضمان تجربة سياحية ممتعة وآمنة.

وقال الرئيس التنفيذي للهيئة السعودية للسياحة، فهد بن محمد حميد الدين: “جهود ومبادرات الهيئة مستمرة ومتجددة مع إطلاق موسم شتاء السعودية، مستثمرين النجاحات التي حققها موسم صيف السعودية، مع استمرار الشراكة المميزة مع القطاع السياحي الخاص لتقديم تجارب وأنشطة سياحية ممتعة وجديدة”.

وخلال 3 أشهر و20 يوما تقريبا ستبدأ فعاليات شتاء السعودية التي أطلقته الهيئة السعودية للسياحة، وتأتي التجربة بعد تجربة صيف السعودية الذي أطلق في 25 يونيو والفعاليات التي صاحبته، والنجاح الذي مثله بتحفيز السياحة الداخلية، وهو ما خدم القطاع الخاص ومنشآته لتعوض الأضرار التي سببتها جائحة كورونا”.

ويمكن للقطاع الخاص الاستفادة من موسم شتاء السعودية سواء المنشآت التي تقيم الفعاليات أو تلك التي تخدم زوار الفعاليات من فنادق ونقل وغيرها.

والمملكة كانت من أشد الدول حرصا على سلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها، حيث اتخذت من عملية الحجر المنزلي وترسيخ مفهوم التباعد قيمة كبيرة واستمرت بإغلاق الأجواء ومنع السفر من وإلى المملكة حتى اليوم”.

ومع انخفاض الحالات المسجلة المصابة في جميع مدن المملكة إلى مستويات طبيعية، وارتفاع معدلات الشفاء بشكل كبير، أعلنت المملكة عن إطلاق موسم السياحة في السعودية.

كداعم للاقتصاد وللمحلات التجارية في المملكة، لدفع العجلة الاقتصادية وقطاع التجزئة للعمل من جديد بشكل واسع وأكبر، وكذلك الأماكن السياحية في المملكة العربية السعودية، حيث سيكون لها نصيب كبير من الزيارات كما سيكون لموضوع التأثيرات السياحية دورا كبيرا والتي بدأته المملكة قبل أزمة كورونا”.

والمملكة حريصة على تطبيق تعليمات وزارة الصحة، وسيكون هناك مع عودة الحياة السياحية الالتزام الكامل بالقوانين والأنظمة والاشتراطات الصحية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى