تعليم

افتتاح مدرستين بريطانيتين في مسقط

كشف صندوق تقاعد وزارة الدفاع عن افتتاح مدرستين بريطانيتين جديدتين في مسقط ، بعد الحصول على الترخيص النهائي من وزارة التربية والتعليم ، وتتمتع المدرستان بخبرات هائلة واستثنائية من التعليم المتميز في المملكة المتحدة ، وفتحت المدرستان باب القبول وتقديم طلبات التسجيل للعام الدراسي المقبل سبتمبر 2021. وتحمل المدرسة الأولى اسم “شلتنهام مسقط ؛ وهي صرح تعليمي رائد يتبع مدرسة شلتنهام كوليدج البريطانية التي يعود تاريخ تأسيسها إلى 180 سنة ، وتستقبل الطلاب من عمر 3 أعوام إلى 18 عاماً. فيما تحمل المدرسة الثانية اسم “داون هاوس مسقط” وهي صرح تعليمي يتبع واحدة من المدارس الخاصة الرائدة في المملكة المتحدة؛ وهي مدرسة داون هاوس التي تأسست قبل 113 سنة.

وقال صاحب السمو السيد شهاب بن طارق نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون الدفاع رئيس مجلس إدارة صندوق تقاعد وزارة الدفاع: “تماشياً مع رؤية السلطنة والاستراتيجية الوطنية للتعليم 2040، يسعدني أن أعلن افتتاح مدرستين دوليتين العام المقبل؛ وهما: شلتنهام مسقط وداون هاوس مسقط. وستقدم المدرستان تعليمًا حديثا ومُلهما، وفق طرق تدريس مبتكرة، تسهم في تلبية احتياجات كل طالب، سواء داخل المدرسة أو من خلال منصة تعلم افتراضية، تمزج بين أصالة الثقافة والتراث مع الابتكار”. وأضاف سموه: “توفر المدرستان بيئة مُشجعة لجميع الأطفال من أجل أن يتحلوا بالفهم والتسامح مع الآخرين ، علاوة على تطوير الثقة بالنفس للتعبير عن الأفكار والآراء، ومن ثم تمكينهم ليكونوا قادة عالميين في المستقبل. وأتمنى للمدرستين النجاح في مهمتهما، وللطلاب وأولياء أمورهم أعوامًا دراسية مفيدة ومسارًا وظيفيًا ناجحًا”. ومن جهته، قال سعادة هاميش كويل سفير المملكة المتحدة لدى السلطنة إن هيئة تفتيش المدارس الخاصة في بريطانيا تصنف كلاً من شلتنهام وداون هاوس ضمن المستوى “المتميز” وفق التقييم الرسمي، كما تندرج المدرستان في فئة “المدارس الأعلى”، واحتلت مركزا رائدا فيما يخص نتائج A Level”” فحققت المدرستان 10% و3% على التوالي.وأضاف كويل أن المدرستين دليل على العلاقة القوية بين المملكة المتحدة وسلطنة عُمان؛ حيث اختارت المدرستان افتتاح فروع لهما في السلطنة تأكيدا على التزامهما الشديد بتعزيز العلاقات الثنائية التاريخية القوية بين البلدين. وعلى عكس العديد من المدارس الأخرى في المنطقة، سيحظى الطلاب بفرصة التعلم على يد متخصصين بدلاً من معلمي الصف الاعتياديين؛ بدءا من مرحلة رياض الأطفال، سيعكف المتخصصون على تدريس مواد نوعية للطلاب واعتبارا من الصف الرابع سيدرسون جميع المواد، مما يعني أن العلماء سيقومون بتدريس العلوم ، والفنانين سيقومون بتدريس الفن، وخبراء الرياضيات سيقومون بتدريس الرياضيات. ويوفر هذا النوع من التعليم الفريد على مدار يوم دراسي شامل وممتد، مساحة للتعلم والنمو وممارسة الأنشطة الإضافية خارج المناهج الدراسية. وسيعمل المعلمون في المدرستين على تقديم مناهج بريطانية متميزة، إضافة إلى اهتمام استثنائي باللغة العربية والتربية الإسلامية. وصُمم الحرم المدرسي في كلتا المدرستين، على أيدي خبراء معمار حائزين على جوائز مرموقة، الأمر الذي أسهم في بناء صرح تعليمي على أحدث طرز العمارة. وتقع المدرستان في قلب مجمع البندر التابع لصندوق تقاعد وزارة الدفاع، وهي منطقة تتوسط العاصمة مسقط، وعلى بعد 10 دقائق فقط من مطار مسقط الدولي ومشروع الموج مسقط، ما يعني سهولة الوصول إليهما من أي مكان في محافظة مسقط. ونجح القائمون على المشروع في إنجاز مراحل الإنشاء قبل الموعد المحدد، ومن المقرر الانتهاء منه بحلول أغسطس 2021. وتوفر المدرستان وسائل تعليمية متقدمة، منها مختبرات العلوم عالية التقنية، وورش عمل لتكنولوجيا التصميم، واستوديوهات للتدريب على الفنون والموسيقى وفنون الأداء، إلى جانب مراكز إعلامية ومسارح. وعلاوة على بيئة التدريس والتعلم المذهلة، أنشأت المدرستان أكاديميات رياضية على أعلى مستوى، وتشمل هذه المرافق العديد من القاعات الرياضية الداخلية، ومسبحين نصف أولمبيين، ومسابح للتعليم، ومناطق رياضية خارجية واسعة، وملاعب كرة قدم، وملاعب هوكي ورجبي وكريكيت، إلى جانب ملاعب كرة قدم للصغار، إضافة إلى العديد من ملاعب كرة السلة وكرة الشبكة والتنس. وتتولى ميشيل سكوت إدارة مدرسة داون هاوس مسقط، وهي المديرة المؤسِسة للمدرسة، وشغلت من قبل منصب نائب المدير لمدرسة داون هاوس بالمملكة المتحدة. وتعليقا على هذه المناسبة، قالت سكوت: “يسعدنا افتتاح مدرسة داون هاوس مسقط؛ حيث نهدف إلى توفير تجربة ملهمة لكل طفل من خلال إعداده للمرحلة التالية من مراحل نموه الحياتية، وسط بيئة سعيدة وآمنة ومليئة بالرعاية والاهتمام، وذلك بفضل الخبرات المتميزة التي يحظى بها المعلمين والمناهج الدراسية المتميزة. وأضافت سكوت أن التعليم المتميز في مدرسة داون هاوس مسقط يتجلى في مختلف التفاصيل، إذ يوفر للطلاب مجموعة من فرص التعلم النافع داخل وخارج الصف الدراسي، بما يساعدهم على تطوير ذواتهم ويتقدمون في مسارات حياتهم بكل نجاح نحو مستقبل مشرق وآمن. أما مدرسة شلتنهام مسقط فيتولى إدارتها كريسبن داوسن؛ وهو المدير المؤسِس لها، وشغل قبل ذلك منصب النائب الأول لمدير مدرسة شلتنهام كوليدج بالمملكة المتحدة. وفي تصريح له بمناسبة الإعلان عن المدرستين، قال داوسن: “التعليم الشامل أثمنُ هدية يمكن أن يقدمها أي ولي أمر لابنه؛ حيث يزوده بالأسس التي تكفل له اكتشاف نفسه ومجتمعه والعالم من حوله”. وأضاف كريسبن أنه على نفس القدر من أهمية المنهج الأكاديمي اليومي، ينصب التركيز كذلك على تنمية مهارات الطلاب، من خلال تشجيع كل طالب على الاستفادة من قدراته؛ سواء في الجوانب الأكاديمية أو في الموسيقى أو الرياضة أو الفنون. يشار إلى أن شركة كوليرز إنترناشيونال العالمية للاستشارات، رفعت توصيات إلى صندوق التقاعد لوزارة الدفاع لاختيار مدرستي شلتنهام وداون هاوس كمشروع تعليمي رائد، وقال منصور أحمد مدير الرعاية الصحية والتعليم والشراكة بين القطاعين العام والخاص بالشركة: “تفخر كوليرز بتوليها مسؤولية التطوير الشامل لمشروع مجمع البندر؛ حيث ساعدنا صندوق تقاعد وزارة الدفاع على اختيار شلتنهام وداون هاوس من بين العديد من المدارس الأخرى التي تتميز بالتزامها بمعايير جودة عالية وتتمتع بتاريخ حافل بالعطاء، فضلا عن التزامها بتقديم تعليم عالي الجودة في عُمان”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى