ثقافة وفن

ظاهرة النقاثات الزرقاء

كشفت دراسة حديثة عن ظاهرة رصدتها محطة الفضاء الدولية لأول مرة في الغلاف الجوي لكوكب الأرض أطلق عليها اسم “النفاثات الزرقاء”.

رصدت محطة الفضاء الدولية ظاهرة غريبة جدا، لم ترصد من قبل، حيث انطلقت من السحب الرعدية الضخمة “نفاثات زرقاء” من الصواعق لكنها تتجه إلى الفضاء بدلا من التوجه إلى الأرض.

وتم قياس هذه الظاهرة بواسطة مراقب تفاعلات الغلاف الجوي والفضاء (ASIM) التابع لوكالة الفضاء الأوروبية المثبت داخل محطة الفضاء الدولية.

ورصدت الظاهرة لأول مرة في الوجه العلوي لسحابة ضخمة فوق جزيرة ناورو الواقعة في المحيط الهادئ، بسحب “ديلي ميل” البريطانية.

ووصلت الظاهرة المسجلة، التي استمرت لأقل من ثانية، لارتفاع شاهق وغير متوقع في طبقة الستراتوسفير الجوية ويعتقد الخبراء أن هذه الظاهرة يمكن أن تمتد لمسافات تصل إلى 31 ميلاً (50 كم).

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى