فعاليات

شل عُمان توقع شراكة استراتيجية مع أسواق الميرة لتعزيز تجربة العملاء

مسقط : هرمز نيوز

Advertisement

في إطار سعيها المستمر وتفانيها الراسخ بتعزيز العروض التي تقدمها ، أعلنت شركة شل العُمانية للتسويق ش.م.ع.ع. (شل عُمان) مؤخرًا عن شراكتها الاستراتيجية مع شركة أسواق الميرة .واعتبارًا من 1 يونيو 2024 ستعمل هذه الشراكة على توحيد العلامتين التجاريتين لكل من متاجر شل سلكت وأسواق الميرة في خطوة  لزيادة التنوع في المنتجات التي يقدمونها، مما يضعهما كأفضل واجهة للتسوق. كما تهدف هذه المبادرة إلى تلبية احتياجات وتعزيز رضا العملاء.

ShellOmanAl Meera2

Advertisement

وتعليقاً على الشراكة ، قال الدكتور محمد بن محمود البلوشي ، الرئيس التنفيذي لشل عُمان : “تستند الشراكة بين شل عُمان وأسواق الميرة على قيم مشتركة تولي الأولوية لفهم احتياجات العملاء المتغيرة والاستجابة لها. ومن خلال الشراكة مع الميرة، فإننا على استعداد لتوفير تجربة تسوقية متميزة ومثرية لعملائنا، إذ تؤكد هذه المبادرة هدف شل عُمان المتمثل في زيادة القيمة المحلية المضافة، والحفاظ على مبادئ الابتكار والتركيز على العملاء والتميز في الخدمة”.

وأضاف الفاضل سوريش ناير ، مدير عام التنقل في شل عُمان، قائلاً : “نلتزم في شل عُمان بتعزيز رحلات العملاء. وتساعدنا الشراكة مع أسواق الميرة على إنشاء تجربة تسوقية لعملائنا متوافقة بأعلى المعايير من حيث الجودة. ويتيح لنا هذا التعاون تقديم مجموعة واسعة من المواد الغذائية والضروريات، مما يساهم في تعزيز راحة عملائنا كثيراً. بالإضافة إلى ذلك، تتيح لنا الشراكة تعزيز مركزية عمليات سلسلة التوريد، مما يسهل العمليات ويحسن الكفاءة وتقديمنا عروض ومنتجات متسقة وعالية الجودة”.

ShellOmanAl Meera3

ومن خلال التعاون الجديد، تسعى شل عُمان أيضًا إلى زيادة العروض ذات القيمة للعملاء عبر متاجرها من خلال تقديم مجموعة من المنتجات المميزة. وتهدف هذه الخطوة الإستراتيجية إلى جذب العملاء الراغبين بتجربة تسوق استثنائية، مما يسهم في زيادة عدد عملاء ومبيعات متاجر شل سلكت.

وتعمل استراتيجية شل عُمان الهادفة إلى تنمية الشراكات ليس لتعزيز قدرة الشركة التنافسية فحسب، بل لتعزيز تجارب العملاء أيضاً. ومع تسخير خبرات أسواق الميرة في البيع بالتجزئة ودمج الإمكانات من كلا الطرفين، استطاعت شل عُمان أن تضفي القيمة للعملاء في سعيها نحو مستقبل مستدام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى