فعاليات

إنترناشيونال أس أو أس تدعو الشركات إلى إيلاء الاهتمام الكافي بصحة وسلامة الحجاج

واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة خلال موسم الحج الحالي

دبى : هرمز نيوز

Advertisement

أعربت “إنترناشيونال أس أو أس“، الشركة العالمية الرائدة في مجال توفير خدمات مخاطر الصحة والسلامة ، عن استعدادها لضمان صحة وسلامة حجاج بيت الله الحرام خلال موسم الحج الحالي ، مشجعةً الشركات التي تضم موظفين ينوون أداء فريضة الحج على اتخاذ التدابير الوقائية الضرورية التي تراعي صحتهم وسلامتهم أثناء أداء مناسك الحج التي من المتوقع أن تجري بين 14 و 19 يونيو ، بعد أن شهدت مشاركة أكثر من 1.8 مليون حاجاً من جميع أنحاء العالم العام الفائت.

وفي هذا الصدد ، أعدّت “إنترناشيونال أس أو أس” دليلاً توجيهياً شاملاً بناءً على أحدث قوانين وتعليمات الصحة والسلامة التي أقرّتها السلطات السعودية لضمان صحة الحجاح وسلامتهم وراحتهم، يتضمن أهم الإجراءات الواجب اتباعها قبل السفر بما فيها المتطلبات التي جرى تطبيقها مؤخراً، والموافقات الرسمية واللقاحات اللازمة، وتعليمات الوقاية من درجات الحرارة المرتفعة، بالإضافة إلى الإرشادات المتعلقة بتعزيز الحذر والوعي بالبيئة المحيطة لضمان السلامة الشخصية أثناء توافد الحشود.

Advertisement

وقال الدكتور نوسا أيهي، المدير الطبي الإقليمي للخدمات الطبية والبحرية في الشرق الأوسط، “إنترناشيونال أس أو أس”: ندعو المسافرين الراغبين بأداء مناسك الحج إلى تلقي اللقاحات الضرورية التي حددتها حكومة المملكة العربية السعودية من أجل حماية أنفسهم وحماية زملائهم من مختلف الأمراض المعدية. ويتضمن ذلك إلزامية الحصول على لقاح التهاب السحايا 2 الذي يجب أن يحصلوا عليه قبل ما لا يزيد عن 3 سنوات ولا يقل عن 10 أيام من موعد الوصول المقرر إلى أراضي المملكة. وننصحهم بأن يحملوا معهم شهادات صحية سارية تُفيد بخلوّهم من الأمراض الخطيرة والمزمنة والمعدية. ولمزيد من الحيطة، ندعوهم أيضاً إلى تنظيم أداء شعائرهم في أوقات مناسبة لتجنب ساعات ذروة الحرارة كلما أمكن، وتناول كميات كافية من الماء أثناء ممارسة مناسك الحج تجنباً للأمراض المرتبطة بالحرارة والجفاف التي قد يتعرضون لها”.

وشددت جولناز أوكاسوفا، مديرة الشؤون الأمنية، إنترناشيونال أس أو أس -دبي على ضرورة إجراء التحضيرات الشاملة قبل السفر ومراعاة التوجيهات الحكومية بهذه الخصوص، وقالت: “من الواجب على الحجّاج أن يفهموا التعليمات والقوانين المتعلقة بالحج بشكل كامل ويلتزموا بها قبل وأثناء أداء مناسك الحج. وعليهم أن يكونوا مستعدين لتوقّع وجود ازدحامات كثيرة عند المعالم الدينية وخاصة في جسر الجمرات في منطقة منى، وحول المسجد الحرام في مكة، واتخاذ الاحتياطات اللازمة لضمان سلامتهم عند ارتفاع أعداد الحشود من خلال البقاء متيقظين حيال ما يحدث حولهم، والالتزام بالمسارات المخصصة، وتجنب السير بعكس اتجاه حركة الجموع، ومعرفة أقرب مخرج للطوارئ وطرق الإخلاء. ومن المهم أن يكونوا مدركين لإمكانية حدوث اضطرابات محتملة أثناء تنقلهم، وزيادة الطلب على مختلف الخدمات خلال تلك الفترة”.

إرشادات الصحة والسلامة للمنظمات والكوادر العاملة لديها لضمان صحة وسلامة الحجاح في موسم الحج 2024:

  • تشجيع الموظفين الذين ينوون أداء مناسك الحج على تلقي اللقاحات والشهادات الطبية اللازمة: على جميع الحجاج امتلاك شهادات صحية تُفيد بتلقيهم لقاح التهاب السحايا وكل اللقاحات الاعتيادية الأخرى بما فيها لقاح كوفيد-19 ولقاح الإنفلونزا، وضمان أن تكون حديثة العهد. وقد يُطلب من بعض الحجاج القادمين من بلدان معينة تقديم شهادات صحية تثبت تلقيهم لقاح شلل الأطفال والحمى الصفراء.
  • يجب على جميع الحجاج التسجيل في تطبيق “صحتي Sehaty App” كإجراء إلزامي للتأكد من حالة اللقاح وتسهيل دخولهم إلى الدولة.
  • ضمان الامتثال للتعليمات واللوائح: يجب تشجيع الموظفين دائماً على اتباع الإرشادات التي تزودهم بها شركات تنظيم الحج المرخصة لضمان تنقلات آمنة ومنظمة، والتأكد من التزامهم بالمواعيد الزمنية المحددة من قبل السلطات المعنية للمساعدة في تجنب مخاطر الازدحامات الكبيرة.
  • تزويد الموظفين بإرشادات الأمان والوعي الظرفي/المكاني: من خلال تقديم توجيهات ما قبل السفر والتعريف بإجراءات الأمان والوعي الظرفي والاختلافات الثقافية. ومن الضروري تزويدهم بخطة طوارئ لمعالجة اضطرابات التنقل المحتملة أثناء أداء مناسك الحج.
  • تعريف الموظفين بالمخاطر الناجمة عن درجات الحرارة المرتفعة: يجب على الحُجاج أن يحرصوا دائماً على تناول كميات كافية من الماء لتفادي المضار المحتملة لدرجات الحرارة المرتفعة. وينصح بارتداء الملابس الخفيفة ذات الألوان الفاتحة للمساعدة في تخفيف درجة حرارة الجسم وتقليل الإجهاد الحراري.
  • اتخاذ الاستعدادات اللازمة لتجنب الحالات الطارئة والمخاطر الناجمة عن التجمعات الكبيرة: عبر إعطاء الموظفين دليلاً توجيهياً لإدارة حالات الازدحام وتزويدهم بنصائح وافية بشأن كيفية التنقل بين الأماكن المكتظة بالحشود. ومن المهم أيضاً حثهم على الاحتفاظ بأرقام الطوارئ الخاصة بالشرطة والإسعاف والسفارات الرسمية والأشخاص المحليين على جوالاتهم في حال احتاجوا لأي نوع من المساعدة العاجلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى