أخبار محلية

اللجنة الوطنية لشؤون الأسرة تختتم “برنامج المقابلة الجنائية للأطفال”

صلالة : هرمز نيوز

Advertisement

اختتمت اللجنة الوطنية لشؤون الأسرة اليوم (الأربعاء 10/7/2024م) أعمال البرنامج التدريبي التخصصي عن “المقابلة الجنائية للأطفال” ، في مرحلتها الثانية لعدد من المشاركين المتخصصين في مقابلات الأطفال المعرضين للإساءة من وزارات التنمية الاجتماعية والتربية والتعليم والصحة وشرطة عُمان السلطانية والمجلس الأعلى للقضاء والادعاء العام وذلك تحت رعاية العميد سعيد بن حمد البلوشي قائد شرطة محافظة ظفار.

TanmiaPrnamg3

Advertisement

ويعرف البرنامج بأنه مجموعة من البروتوكولات العملية يتلقاها المتدرب تمكّنه من إجراء المقابلة مع الطفل في القضايا الجنائية ، والتي تهدف إلى تعلّم المشاركين بروتوكول مقابلة الطفل ، وزيادة فهم البحوث القائمة في فنيات مقابلات الأطفال الجنائية ، وتعلّم منهج شامل لاكتشاف جميع أنواع الإساءة ، والقيام بمقابلات وهمية بالتقنيات التي يتم تعلمها ، إلى جانب تقييم وتحديد نقاط القوة واحتياجات الأسرة ووضع الخطة المناسبة لمساعدتها.

TanmiaPrnamg5

وتطرق البرنامج الذي أقيم بولاية صلالة على مدار 4  أيام عمل إلى مكونات مقابلة الأطفال الجنائية ومراحل نمو الطفل الطبيعية والاختلافات فيها ، والذاكرة وقابلية الإيحاء والتخطيط قبل المقابلة، وتقنيات مقابلة الأطفال المترددين في الإفصاح والمتحدثين بطلاقة وتضمن البرنامج تدريب العملي للمقابلة وتقييم المشاركين وإظهار التحديات المحتملة في المقابلة وطرق مراحل الانتقال من الحديث عن مواضيع مختلفة إلى الحديث عن الواقعة وآلية تجهيز الطفل لحضور المحكمة.

TanmiaPrnamg2

قدم هذا البرنامج كلًا من محمد بن علي المرزوقي مساعد مدعي عام سابق ، والدكتورة منى بنت سعيد الشكيلية استشارية طب نفسي أطفال ومراهقين ، واستعرضا تقنيات مقابلة العُدول ، ومقابلة الأطفال أقل من 6 سنوات ، ومراحل نمو الطفل وانعكاساتها على المقابلة الجنائية للأطفال ، كذلك رسائل العناية بالصحة النفسية للمقابلين ، وخصوصية الدلائل المتساندة في قضاء الطفولة ، إلى التطبيق العملي القائم على محاكاة قضايا سابقة.

TanmiaPrnamg4

وحول أهمية هذه الحلقة قال خليفة بن محمد العلياني مدير مساعد بتعليمية محافظة الوسطى: لقد تعلمنا من البرنامج مهارات المقابلة الجنائية للأطفال وفقاً لبروتكول صياصي وهو : برتوكول مبتكر ومستحدث للمرة الأولى على مستوى سلطنة عُمان من وضع المدربين محمد بن علي المرزوقي مساعد مدعي عام سابق ، والدكتورة منى بنت الشكيلية استشارية طب نفسي أطفال ومراهقين ، ليكون لبنةً في إيجاد منهج علمي منضبط مبني على أفضل الممارسات على مستوى العالم في هذا الشأن بما يتوافق مع النظام القانوني والاعتبارات النفسية والاجتماعية ، وكذلك كيفية إجراء المقابلة الجنائية السليمة مع الأطفال مع مراعاة مصلحة الطفل في كافة قضايا الإساءة.

TanmiaPrnamg6

وأضاف خليفة إلى ضرورة تكوين فريق عمل موحد من عدة جهات ذات العلاقة، مدرب تدريب كامل تأهله من التعامل مع قضايا المقابلات الجنائية، وتغير الصور النمطية حول الاستماع وأخذ أقوال الطفل بطريقة منهجية تتناسب مع عمر الطفل وحالته النفسية.

TanmiaPrnamg8

وتحدثت المشاركة سلمى بنت مسلم العمرية قائلةً : التحقنا بالبرنامج التدريبي المقابلة الجنائية للأطفال والتي تعتبر طريقة قانونية وملائمة للتعامل مع الأطفال والتي تهدف لجمع المعلومات الواقعية عن ادعاءات سوء المعاملة أو التعرض للعنف، وتظهر الاستفادة من البرنامج من خلال اكتساب المهارات الأساسية للمقابلة الجائزة ومراحلها،

TanmiaPrnamg7

وأكدت سلمى إلى الأخذ بالاعتبار بمراحل نمو الطفل، وعلى ضرورة التدريب على كيفية عمل مقابلة للأطفال دون “6” سنوات وآلية عمل مقابلة العدول، واستخدام الدمى في المقابلات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى