أخبار عالمية

فوز “كلاوديا شينباوم” لتصبح أول رئيسة في المكسيك

هرمز نيوز : وكالات

Advertisement

فازت مرشحة اليسار الحاكم ، كلاوديا شينباوم ، بانتخابات الرئاسة في المكسيك بفارق كبير عن منافستها اليمينية لتصبح أول رئيسة للمكسيك ، وفق النتائج الأولية التي نقلتها وسائل الإعلام.

وأظهر استطلاع لرأي الناخبين عقب خروجهم من مراكز الاقتراع أجراه معهد “إنكول” أن شينباوم (61 عاما) حصدت 57.8% من الأصوات ، متفوقة بفارق واسع على السيناتورة السابقة المنتمية إلى يمين الوسط ، سوتشيتل غالفيز ، التي حصلت على 29.1%.

Advertisement

وجاء المرشح الوسطي خورخي ألفاريز ماينز في المرتبة الثالثة بفارق كبير ، بنسبة 11.4% من الأصوات.

وتتأهب مرشحة الحكومة المكسيكية اليسارية كلاوديا شينباوم لتولى منصبها كأول امرأة تشغل موقع الرئاسة في المكسيك. وقالت شينباوم أمام أنصارها المحتشدين في مكسيكو سيتي للاحتفال بإطلاق الألعاب النارية :  “أريد أن أشكر الملايين من النساء والرجال الذين صوتوا لصالحنا في هذا اليوم التاريخي”.

وأضافت شينباوم : “إن الرئيس الحالي أندريس مانويل لوبيس أوبرادور شينباوم هنأها على فوزها في مقطع مصور. وقال “بكامل الحب والاحترام ، أهنئ كلاوديا شينباوم. سوف تصبح أول رئيسية للمكسيك في تاريخ الجمهورية الذي بدأ منذ 200 عاما”.

وستكون شينباوم أول شخص من خلفية يهودية ، وفقا لوكالة أسوشيتد برس ، يقود دولة ذات أغلبية كاثوليكية معروفة بالعنف المتفشي ضد المرأة.

وحسب الوكالة ، كان أجدادها الأربعة من اليهود الذين هاجروا من ليتوانيا وبلغاريا. لكن تربيتها لم تكن تحت أي دين بقرار من والديها ، ووفقا لفريق حملتها ، تعتبر شينباوم نفسها “امرأة مؤمنة”، لكنها لا تنتمي إلى أي دين.

ومن المقرر صدور النتائج النهائية الأربعاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى