رياضةرياضة عالمية

كيف غير بيب جوارديولا تاريخ مانشستر سيتي؟

كتب : طارق الجزار

Advertisement
shamehk2

في الأول من فبراير لعام 2016 ، أعلنت إدارة مانشستر سيتي الإنجليزي ، عن تعاقدها مع المدرب الإسباني بيب جوارديولا ، لتولي قيادة الفريق ، عقب رحيله عن العملاق الألماني بايرن ميونخ.

وتولي الفيلسوف الإسباني الكتبية السماوية ، خلفاً للتشيلي مانويل بيليغريني ، ليبدأ الفريق الإنجليزي حقبة جديدة تحت قيادة أفضل مدرب في العالم خلال الأعوام الـ 10 الماضية.

Advertisement
maharat

ونجح الفيلسوف الإسباني ، في وضع بصمته على طريقة لعب مانشستر سيتي ، ليحوله إلى فريق مرعب ، قادر على المنافسة على كافة البطولات ، سواء على الصعيد المحلي أو القاري والعالمي.

وعلى مدار الأعوام الـ 8 التى قضاها جوارديولا مع مانشستر سيتي ، نجح في الحصول على الكثير من البطولات ، في مقدمتها بطولة دوري أبطال أوروبا ، وكأس العالم للأندية ، والسوبر الأوروبي لأول مرة في تاريخ النادي السماوي.

وحصد الإسباني جوارديولا مع مانشستر سيتي خلال الـ 8 سنوات ، على 16 لقباً متنوعاً.

وسيطر بيب جوارديولا على البطولات الإنجليزية ، حيث توج بلقب الدوري الإنجليزي في 5 مناسبات ، منهم 3 مواسم متتالية.

كما توج بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي مرتين ومثلهم في بطولة الدرع الخيرية ، إضافة لكأس رابطة الأندية الإنجليزية في 4 مناسبات.

كما نجح بيب جوارديولا في الحصول على أول لقب أوروبي لمانشستر سيتي ، حينما توج بلقب دوري أبطال أوروبا العام الماضي 2023 ، على حساب إنتر ميلان بهدف دون رد.

ولم يقتصر التتويج الأوروبي على لقب دوري الأبطال ، بل نجح في حصد كأس السوبر على حساب إشبيلية الإسباني ، وبطولة كأس العالم للأندية.

وبات بيب جوارديولا أول مدرب في تاريخ مانشستر سيتي يحصد جميع البطولات التى شارك فيها ، ليثبت الفيلسوف أنه أحد أفضل المدربين ليس في الجيل الحالي فقط ، بل في تاريخ كرة القدم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى