رياضة عربية

بمشاركة ١٧ دولة وتنافس 300 سباحًا انطلاق البطولة العربية الأولى للألعاب المائية بالقاهرة

انطلقت أمس منافسات البطولة العربية الأولى لألعاب الماء للمراحل السنية ” سباحة قصيرة – غطس – كرة الماء ” التي تستضيفها القاهرة خلال الفترة من ٧ وحتى ١٠ سبتمبر بمشاركة 1٧دولة هي مصر الدولة المنظمة وتونس والجزائر والمغرب والسودان وليبيا والسعودية والكويت والأردن والبحرين والعراق وقطر وسلطنة عُمان واليمن ولبنان وفلسطين والامارات العربية المتحدة.

Advertisement
shamehk2

سباحة 2

وحظي حفل الافتتاح بحضور الكويتي حسين المسلم رئيس الاتحاد الدولي للسباحة( فينا ) ، وطه بن سليمان الكشري رئيس الاتحاد العربي للسباحة ، والمهندس ياسر إدريس رئيس الاتحاد المصري للسباحة وعدد من رؤساء الاتحادات ولفيف اعلامي موسع وحضور جماهيري لافت.

Advertisement
maharat

وعبر الكويتي حسين المسلم رئيس الاتحاد الدولي للسباحة عن سعادته بانطلاق أول بطولة عربية للألعاب المائية للمراحل السنية، مبديًا إعجابه بمشاركة 18 دولة واصفا تلك المشاركة بالواسعة.

وقال المسلم” الانطلاقة رائعة للبطولة والأجواء مثالية. حوض السباحة جيد والإجراءات التنظيمية الإدارية والفنية ممتازة. يتعين على سباحينا ولاعبي الغطس وكرة الماء التعود على إقامة تلك المسابقات في مختلف الظروف والاستفادة من المسابقة لتحقيق أرقام أفضل في المسابقات القادمة”.

ودعا رئيس الاتحاد الدولي للسباحة ( فينا ) ، إلى ضرورة التنسيق والربط بين الاتحادات العربية ووزارات التربية والتعليم في تلك الدول، لاسيما وأن دول عدة اشهرت اتحادات معنية بالرياضة المدرسية مؤكدًا قيمة العائد والمردود من هذا التنسيق الهام.

سباحة 3

وتعهد حسين المسلم رئيس الاتحاد الدولي للسباحة ( فينا ) ، بمواصلة دعمه للاتحاد العربي بقصد تحقيق ما يليق بالعرب في المسابقات القارية والدولية، واختتم حديثه بالشكر للاتحادين العربي والمصري مثمنًا جهودهما لانجاح المسابقة.

من جانبه أعرب طه بن سليمان الكشري رئيس الاتحاد العربي للسباحة عن سعادته بإقامة المسابقة في مصر واصفًا إياها بعاصمة العرب وقلب العروبة النابض، مشيدًا بالجهود التي يقوم بها الاتحاد المصري للسباحة برئاسة المهندس ياسر إدريس.

وقال الكشري ” نحن سعداء بعودة الاتحاد المصري لاستضافة البطولات بعد التوقف لسنوات. يكتب للقاهرة استضافة أول نسخة للبطولة العربية للألعاب المائية للمراحل السنية بمسابقاتها الثلاث السباحة والغطس وكرة الماء”.

وأشاد الكشري بالتنظيم مثمنًا جهود مجلس إدارة الاتحاد المصري، مشيدًا في الوقت نفسه بالاهتمام الحكومي التي تحظى به البطولة في مصر ،مضيفا بالقول ” من وهران الجزائرية الغراء التي استضافة مسابقات العموم بنجاح إلى قاهرة المعز التي تحتضن المراحل السنية خطوات ناجحة تربط البلدين الشقيقين وتؤكد أن الاتحادات العربية في وطننا العربي الكبير ماضون قُدما على الطريق الصحيح نحو آمال وتطلعات مواطنيهم ورفع اسم العرب عاليًا خفاقا برؤوس تعانق العلا والمجد في المسابقات القارية والدولية”.

وأضاف الكشري” من واقع الأرقام التي سُجلت في اليوم الأول للبطولة وتحطيم رقمين عربيين لدلالة واضحة على اهتمام الاتحادات العربية وانعكاسا لاهتمام حكومات بلادهم”.

وعبر الكشري عن فخره بمشاركة 18 اتحاد عربي، لبوا جميعًا نداء المشاركة بـ 300 سباح ولاعب غطس وكرة ماء، متطرقًا أيضا للمشاركة النسائية واصفًا إياها بالمقدرة.

وأزاح الكشري النقاب عن خطة الاتحاد العربي للسباحة واصفًا إياها بالطموحة، مشيرًا أن المجلس الجديد للاتحاد العربي عقد اجتماعه الأول في القاهرة أمس الأول على هامش إقامة البطولة، معربًا عن سعادته الغامرة بالتنافس بين الاتحادات الأعضاء على استضافة مسابقات الاتحاد العربي وفعالياته”.

وأضاف قائلًا” سنواصل تنفيذ خطة العام الحالي. اعتمدنا في القاهرة روزنامة بطولات العام المقبل وفاعلياته وشكلنا اللجان العاملة، وتتضمن     الخطة السنوية بجانب المسابقات إقامة دورات تدريبية وحلقات عمل وندوات تثقيفية للمدربين والحكام والاداريين على هامش كل بطولة ينظمها الاتحاد، وذلك انطلاقًا من مسؤوليتنا الرامية لتطوير الكادر العربي بما ينسجم مع المعايير الدولية”.

وثمن الكشري حضور ودعم رئيس الاتحاد الدولي ( فينا ) حسين المسلم مؤكدًا أن الأخير لم يدخر جهدًا منذ اعتلاء منصبه عن دعم الاتحادات العربية والخليجية، لافتا لقيمة حضوره واطلاعه على إجراءات العمل التي تعكس شغفة وعروبته واهتمامه بالسباح العربي”.

وتابع قائلا ” الحضور العربي الفاعل في الاتحاد الدولي للسباحة ساهم بنجاح في تطوير مستويات اللعبة وارتقى بالمستوى التنظيمي في الوطن العربي”.

وتطرق رئيس الاتحاد العربي خلال حديثه لاجتماع مجلس إدارة الاتحاد العربي للسباحة على هامش انعقاد البطولة واعتماد تشكيل اللجان المساعدة والمعاونة بالاتحاد لافتا أيضًا  لاشهار لجنتين حديثتين هما اللجنة القانونية ولجنة الطب الرياضي ومكافحة المنشطات واختير شعيب الزدجالي وأحمد المرهون ضمن تشكيل اللجان.

واختتم الكشري حديثه قائلا ” نحن ماضون بعزم لتطوير اللعبة بكل فئاتها بوطننا العربي الكبير تزامنًا مع مساعٍ حثيثة رامية للارتقاء بمستوى المدربين والحكام والاداريين، ونحن اذ نقدر جهود الاتحادات الأعضاء، والاهتمام الرسمي في الدول الشقيقة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى