اقتصادبنوك و استثمار

مجموعة بنك أبوظبي التجاري تسجل أرباحاً قياسية بلغت 8.206 مليار درهم

بارتفاع بنسبة 28% عن العام 2023

أبوظبي : هرمز نيوز

Advertisement
shamehk2

أعلن بنك أبوظبي التجاري عن نتائجه المالية عن العام المنتهي بتاريخ 31 ديسمبر 2023 وعن الربع الرابع من العام 2023.

المؤشرات الرئيسية للأداء المالي عن العام 2023 : 2.83%

Advertisement
maharat

صافي هامش الفائدة : 15.1%

العائد على متوسط حقوق المساهمين : 8.206 مليار درهم

صافي الأرباح : 79 نقطة أساس

تكلفة المخاطر : 158.1%

نسبة تغطية السيولة : 12.86%

نسبة حقوق الملكية العادية من الشق الأول (CET1)

نمو قوي في مختلف مصادر الدخل في ظل توجهات إيجابية على مستوى الأعمال في دولة الإمارات

المؤشرات الرئيسية للأداء المالي عن العام 2023 مقارنة بالعام 2022

ارتفع صافي الأرباح بنسبة 28% ليصل إلى 8.206 مليار درهم.

ارتفع صافي الدخل من الفوائد بنسبة 21% ليصل إلى 12.374 مليار درهم.

ارتفع الدخل من غير الفوائد بنسبة 8% ليصل إلى 4.493 مليار درهم.

ارتفع الدخل من العمليات التشغيلية بنسبة 18% ليصل إلى 16.866 مليار درهم.

تحسنت نسبة التكلفة إلى الدخل بمقدار 180 نقطة أساس لتبلغ 32.3%.

ارتفعت الأرباح التشغيلية قبل خصم المخصصات بنسبة 21% لتصل إلى 11.414 مليار درهم.

المؤشرات الرئيسية للأداء المالي عن الربع الرابع من العام 2023 مقارنة بالربع الرابع من العام 2022

ارتفع صافي الأرباح بنسبة 38% ليصل إلى 2.454 مليار درهم.

ارتفع صافي الدخل من الفوائد بنسبة 17% ليصل إلى 3.413 مليار درهم.

ارتفع الدخل من غير الفوائد بنسبة 16% ليصل إلى 1.249 مليار درهم.

ارتفع الدخل من العمليات التشغيلية بنسبة 6% ليصل إلى 4.662 مليار درهم.

تحسنت نسبة التكلفة إلى الدخل بمقدار 240 نقطة أساس لتبلغ 32.0%.

ارتفعت الأرباح التشغيلية قبل خصم المخصصات بنسبة 2% لتصل إلى 3.171 مليار درهم.

نمو مضطرد في محفظة القروض بنسبة 17% وارتفاع ملحوظ في ودائع العملاء

ارتفع إجمالي الأصول بنسبة 14% مقارنة مع نهاية العام 2022 وبنسبة 6% مقارنة مع الربع الثالث من العام 2023 ليصل إلى 567 مليار درهم.

ارتفع صافي القروض والسلفيات بنسبة 17% مقارنة مع نهاية العام 2022 وبنسبة 6% مقارنة مع الربع الثالث من العام 2023 ليبلغ 302 مليار درهم. وبلغ إجمالي التسهيلات الائتمانية الجديدة الممنوحة 74 مليار درهم بنهاية العام 2023، في حين تم سداد بعض القروض بمبلغ 37 مليار درهم.

ارتفع إجمالي متوسط الأصول المنتجة للفوائد بنسبة 8% مقارنة مع نهاية العام 2022 ليصل إلى 438 مليار درهم.

ارتفع إجمالي ودائع العملاء بنسبة 17% مقارنة مع نهاية العام 2022 وبنسبة 10% مقارنة مع الربع الثالث من العام 2023 ليصل إلى 363 مليار درهم. وبلغت ودائع العملاء في الحسابات الجارية وحسابات التوفير 167 مليار درهم بنهاية العام 2023، حيث شكلت نسبة 46% من إجمالي ودائع العملاء.

بلغت نسبة كفاية رأس المال 16.22% كما بلغت نسبة حقوق الملكية العادية من الشق الأول 12.86%.

بلغت نسبة تغطية السيولة :  (LCR) 158.1%.

بلغت تكلفة المخاطر 79 نقطة أساس عن العام 2023. وتحسنت نسبة القروض المتعثرة بصورة ملحوظة لتصل إلى 3.73% وهي أقل نسبة يتم تحقيقها منذ العام 2020 بعد أن كانت 5.25% كما بنهاية العام 2022. وبلغت نسبة القروض المتعثرة متضمنة صافي الأصول منخفضة القيمة (POCI) 4.20% مقارنة مع 6.07% بنهاية العام 2022.

بلغت نسبة تغطية المخصصات النقدية 102.5% في حين بلغت نسبة التغطية عند إضافة الضمانات 168%.

أبرز وأحدث الإنجازات على مستوى قطاعات الأعمال والعمليات التشغيلية

في نوفمبر 2023 ، انضم بنك أبوظبي التجاري إلى “التحالف المصرفي لخفض صافي الانبعاثات الكربونية إلى الصفر” الذي أطلقته الأمم المتحدة ، ورفع التزامه الخاص بالتمويل المستدام إلى ثلاث أضعاف ليصل إلى 125 مليار درهم بحلول العام 2030. وسجّل البنك حضوراً قوياً ومشاركة فاعلة في مؤتمر الأطراف   COP28 الذي استضافته دولة الإمارات، وذلك في إطار جهود البنك الداعمة لأجندة دولة الإمارات في تحقيق الحياد المناخي.

قام البنك ببيع 80% من حصته في “شركة أبوظبي التجاري للعقارات” في ديسمبر 2023 إلى شركة “ناين ياردز بلس القابضة”، إحدى الشركات التابعة لمجموعة “إي آي إتش إثمار الدولية القابضة” وسيحتفظ البنك بحصة 20% من الشركة. إضافة إلى تسجيل البنك أرباحاً صافية من الصفقة بقيمة 490 مليون درهم، فقد ساهمت الصفقة في تحقيق قيمة كبيرة للمساهمين وذلك إلى جانب تعزيز مكانة شركة أبوظبي التجاري للعقارات من خلال الاستفادة من الخبرة العقارية والنمو المتسارع لشركة “ناين ياردز بلس القابضة”.

في نوفمبر 2023 ، أصدر بنك أبوظبي التجاري بنجاح سندات من الشق الأول لرأس المال بقيمة 750 مليون دولار أمريكي. وبعد تلقي طلبات إجمالية تجاوزت 4 مليار دولار من مجموعة متنوعة من المستثمرين العالميين، حدد البنك سعر فائدة السندات عند 8.0% بعد تخفيض التسعير الأولي بمقدار 62.5 نقطة أساس.

شهد العام 2023 تحقيق بطاقات بنك أبوظبي التجاري أعلى مستويات أداء لها على الأطلاق، حيث تصدّر البنك قائمة البنوك المُصدرة للبطاقات من خلال إصداره ما يزيد على 58,000 بطاقة مصرفية جديدة خلال الربع الرابع من العام 2023، أي ما يعادل نسبة 44% من البطاقات المصرفية الجديدة الصادرة عن أكبر ثلاث بنوك في دولة الإمارات، وهو ما يمثل حصة 21% من السوق المحلي ككل خلال هذا الربع.

في يناير 2024 ، حصل بنك أبوظبي التجاري على موافقة مجلس الوزراء السعودي لتعزيز حضوره في المملكة العربية السعودية. ويعتزم البنك استيفاء جميع المتطلبات الفنية والتنظيمية المطلوبة من البنك المركزي السعودي (ساما) قبل إطلاق عملياته من فرعه الجديد في الرياض، حيث سيوفر مجموعةً واسعةً وشاملةً من المنتجات والخدمات المصرفية للعملاء من الشركات والمؤسسات، بما في ذلك خدمات التمويل وحلول رأس المال العامل، وذلك بموجب أحكام ترخيص مزاولة أعمال “فرع بنك أجنبي”.

في يناير 2024 ، حقق بنك أبوظبي التجاري تقدماً كبيراً على صعيد تصنيفات مؤشر “ساستيناليتيكس” للحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، ليرتقي إلى فئة “المخاطر المنخفضة” بدرجة تصنيف 12.5، فأصبح الأعلى تصنيفاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وحلّ ضمن أفضل 6% من المؤسسات التي يشملها التصنيف على مستوى العالم والتي يزيد عددها على 15,000 شركة.

وتعليقاً على ذلك ، قال معالي خلدون خليفة المبارك ، رئيس مجلس إدارة مجموعة بنك أبوظبي التجاري :

“واصل بنك أبوظبي التجاري خلال عام 2023 مسيرته الناجحة ، على الرغم من ديناميكية المشهد الاقتصادي العالمي ، واستطاع البنك تحقيق نمو قوي ، عزّز مكانته كمؤسسة مالية رائدة ، ومحفّز رئيسي للتطلعات الاقتصادية لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ولقد أدى سعينا الدؤوب للتميّز والابتكار الرقمي وتعزيز تجربة العملاء والنمو الاستراتيجي ، لتحقيق إنجازات مالية كبيرة ، ومرونة في جميع المؤشرات ، مما يوفر قيمة ملائمة لعملائنا وجميع الشركاء والمساهمين.

وتماشياً مع التزام دولة الإمارات العربية المتحدة بتحقيق مبادرة الحياد المناخي بحلول عام 2050 ، يتمتع بنك أبوظبي التجاري بمكانة استراتيجية كمؤسسة رائدة في تمويل جهود الحدّ من الانبعاثات الكربونية، وتحويل أنظمة الطاقة على مستوى العالم. وتأتي مشاركة البنك في التحالف المصرفي لخفض صافي الانبعاثات الكربونية إلى الصفر، وزيادة التزامه بالتمويل المستدام ثلاث مرات، وتطويره مجموعة شاملة من المنتجات والخدمات الخضراء، دليلاً على حرص البنك على دعم جهود وتطلعات العملاء لتحقيق أهدافهم المناخية.

ونيابةً عن مجلس إدارة بنك أبوظبي التجاري ، أتوجه بخالص الشكر والتقدير والعرفان لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ، رئيس الدولة حاكم إمارة أبوظبي “حفظه الله” ، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان ، نائب رئيس الدولة نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس ديوان الرئاسة ، رئيس مجلس إدارة مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي على توجيهاتهم المستمرة ودعمهم الدائم لمسيرة البنك”.

وقال علاء عريقات ، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي التجاري :

تمضي مجموعة بنك أبوظبي التجاري بخطى ثابتة في تنفيذ استراتيجيتها مع تحقيق نمو قوي في الأرباح وإحراز تقدّم ملحوظ على مختلف الأصعدة بشكل متسارع. فعلى مدار السنوات الثلاثة الماضية حقق البنك ارتفاعاً في صافي الأرباح بمعدل نمو سنوي مركب بلغ 25%، كما حقق صافي أرباح بمبلغ 8.206 مليار درهم عن العام 2023 ، فيما ارتفع العائد على متوسط حقوق المساهمين ليصل إلى 15.1%، مقارنة مع 11.4% في العام 2021. ويأتي ذلك مقروناً بمستويات عالية من الكفاءة في إدارة التكاليف، إذ تحسّنت نسبة التكلفة إلى الدخل بمقدار 240 نقطة أساس. كما حقق البنك نمواً سريعاً في الميزانية العمومية، مع ارتفاع صافي القروض والسلفيات بنسبة 24% لتتجاوز حاجز 300 مليار درهم، وارتفاع حجم الودائع بنسبة 37% منذ عام 2021. كما تحسنت جودة الأصول لتصل نسبة القروض المتعثرة إلى 3.73% مقارنة مع 5.41% في نهاية العام 2021.

تواصل مجموعة بنك أبوظبي التجاري تحقيق أداء قياسي مع استمرار النمو بشكل تصاعدي خلال العام ليصل صافي أرباح البنك خلال الربع الرابع من العام 2023 إلى 2.454 مليار درهم، وهي زيادة بنسبة 38% مقارنة بالربع الرابع من العام 2022. وقد أثمرت جهود البنك الرامية إلى زيادة حصته السوقية من خلال تقديم خدمة عملاء استثنائية، في الارتقاء بالتجربة الرقمية على نحو سريع وكذلك توسيع نطاق أعماله الأساسية وإبرام شراكات استراتيجية مع العديد من المنصات فضلاً عن ترسيخ جهود الاستدامة.

وحقّقت مجموعة الخدمات المصرفية للأفراد نمواً ملحوظاً، حيث وصل حجم القروض الشخصية والقروض العقارية وقروض السيارات إلى أعلى مستوياته. وسجّلت البطاقات المصرفية أفضل مستويات لها على الإطلاق، حيث كان بنك أبوظبي التجاري الأكثر إصداراً لبطاقات الائتمان خلال الربع الرابع من العام لتصل حصته في السوق المحلي إلى 21%. ونجح البنك في استقطاب ما يقارب 220,000 من عملاء بطاقات الائتمان، محققاً زيادةً بنسبة 82% مقارنة مع العام 2022، وقد جاء ذلك مدفوعاً بعمليات فتح الحساب عبر المنصة الرقمية والشراكات الجديدة التي حظيت بإقبال واسع لدى العملاء، بما في ذلك تعاوننا مع شركة “طلبات”.

ويكثّف بنك أبوظبي التجاري استثماراته في الابتكارات الرقمية، مما يسهم في دفع عجلة النمو وزيادة الإنتاجية وتعزيز المشاركة الفاعلة للعملاء. وفي إنجاز استثنائي، انضم أكثر من مليون عميل إلى البنك من خلال تطبيق “حياك” منذ إطلاقه عام 2019. وشهدت المعاملات المصرفية للعملاء الأفراد نمواً بأكثر من الضعف خلال السنوات الثلاثة الماضية تماشياً مع مسار نمو البنك. وفي العام 2023، بلغت المعاملات المصرفية التي تم إنجازها ذاتياً من قبل العملاء نسبة 97% من إجمالي المعاملات. وفي غضون ذلك، أطلقت الخدمات المصرفية الخاصة في بنك أبوظبي التجاري منصة جديدة مخصصة لإدارة الثروات وذلك لخدمة قاعدة العملاء المتنامية التي ارتفعت بنسبة 34% خلال العام.

وشهدت مجموعة الخدمات المصرفية والاستثمارية للشركات نشاطاً ملحوظاً في نمو أعمالها حيث قدم البنك تسهيلات ائتمانية جديدة للشركات خلال العام بقيمة 74 مليار درهم لقطاعات اقتصادية مختلفة. وبفضل مواصلة الجهود لتقليل المخاطر في محفظة القروض، نما حجم قروض المؤسسات المرتبطة بالحكومة ليشكل 25% من إجمالي المحفظة كما بنهاية العام 2023، مقارنة مع 23% بنهاية العام 2022، في حين انخفض مستوى التسهيلات الائتمانية الممنوحة للقطاع العقاري من 22% إلى 17%. وفي الوقت عينه، حقق البنك ارتفاعاً في الدخل من الرسوم، وذلك بفضل قدراته المتطورة في أسواق الأسهم، فضلاً عن مكانته الريادية الراسخة في أسواق رأسمال الدين والقروض المشتركة.

ويفخر بنك أبوظبي التجاري بترسيخ حضوره الاستراتيجي وتوسيع نطاق أعماله في المملكة العربية السعودية بهدف المساهمة في توطيد العلاقات التجارية والاقتصادية في المنطقة وتقديم خدمات ومنتجات مصرفية متطورة إلى قاعدة عملاء متنامية من المؤسسات والشركات. وفي ضوء حصوله على موافقة مجلس الوزراء السعودي في منتصف شهر يناير 2024، يعمد البنك إلى فتح فرع له في الرياض لدعم العملاء من الشركات والمؤسسات في المملكة في ظل مسيرة الازدهار والنمو المتواصلة التي يشهدها الاقتصاد السعودي.

وتواصل الشركات الرئيسية التابعة لمجموعتنا تسجيل أداءٍ قوي، حيث حقق تطبيق مصرف الهلال المتكامل نمواً ملحوظاً في استقطاب العملاء الجدد ليصل عددهم إلى 130,000 متعامل جديد في العام 2023. كما حقّق بنك أبوظبي التجاري- مصر نمواً في صافي الأرباح بنسبة 126% ليصل إلى 1.8 مليار جنيه مصري، فيما بلغ العائد على حقوق المساهمين 23.8%، مما يعكس مرونةً عالية وقدرة كبيرة على التكيّف في مواجهة تحديات المشهد الاقتصادي.

وتماشياً مع استراتيجيتنا للتركيز على قطاعات الأعمال الأساسية، حقّق البنك قيمة مجزية للمساهمين من خلال بيع 80% من حصته في “شركة أبوظبي التجاري للعقارات” في الربع الأخير من العام، محققاً أرباح صافية بلغت 490 مليون درهم.

وسنواصل تكريس جهودنا لدعم الأولويات الوطنية للتوطين والاستدامة باعتبارها فرصة واعدة تتيح لنا خدمة مجتمعاتنا بشكل أفضل وتعزيز الأسس الراسخة لأعمالنا. وخلال العام 2023، انضم إلى صفوف البنك أكثر من 300 مواطن ومواطنة، بما فيهم كوادر إماراتية من ذوي الخبرة شغل بعضهم مناصب عليا بارزة، ليصل إجمالي عدد الموظفين المواطنين إلى أكثر من 2,000 موظف، أي ما يعادل 40% من قاعدة موظفي المجموعة في دولة الإمارات، وهوما يُشكل أحد أعلى معدلات التوطين في القطاع المصرفي في الدولة.

وبفضل جهود بنك أبوظبي التجاري في مجال الاستدامة، حصل البنك على تصنيفات متقدمة من وكالات التصنيف المستقلة المعنية بالحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات. وحقق البنك تقدماً كبيراً على صعيد تصنيفات مؤشر “ساستيناليتيكس” فأصبح أفضل بنك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وحلّ ضمن أفضل 6% من المؤسسات التي يشملها التصنيف على مستوى العالم. من ناحية أخرى، اضطلع بنك أبوظبي التجاري بدور ريادي بارز في مجال العمل المناخي من خلال الانضمام في نوفمبر 2023 إلى “التحالف المصرفي لخفض صافي الانبعاثات الكربونية إلى الصفر” الذي أطلقته الأمم المتحدة، إلى جانب رفع التزامه الخاص بالتمويل المستدام إلى ثلاث أضعاف ليصل إلى 125 مليار درهم بحلول العام 2030.

وامتداداً لما حققه بنك أبوظبي التجاري من إنجازات في تسريع تنفيذ استراتيجيته، سيواصل البنك الارتقاء بتطلعاته لتعزيز حصته السوقية من خلال تبنّي أهداف جديدة للسنوات الخمسة القادمة. وانطلاقاً من المكانة الراسخة التي يحظى بها بنك أبوظبي التجاري على الصعيد المالي إضافة إلى سجله الحافل في مجال الابتكار وثقافته المؤسسية ، فإننا نتطلع بثقة للمضي قُدماً في مسيرة النجاح والنمو لتحقيق قيمة كبيرة لكافة الأطراف المعنية بأعمالنا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى