بنوك و استثمار

ضمن برنامج “الملاعب الخضراء” بنك مسقط يحتفل بافتتاح مشروع الملعب الجديد لفريق المعمورة بولاية الكامل والوافي

مسقط: هرمز نيوز

Advertisement
shamehk2

تعزيزًا لدوره الريادي في مجال المسؤولية الاجتماعية وخدمة المجتمع، واصل بنك مسقط، المؤسسة المالية الرائدة في سلطنة عمان ، افتتاح المزيد من مشاريع الملاعب الخضراء للفرق الأهلية في مختلف المحافظات ، حيث تم مؤخراً أفتتاح الملعب الجديد لفريق المعمورة الرياضي بولاية الكامل والوافي وذلك تحت رعاية سعادة الشيخ خليفة بن صالح بن سالم البوسعيدي ، والي ولاية الكامل والوافي ، وبحضور عدد من المشايخ ومنتسبي الفريق ، هذا ويعد برنامج “الملاعب الخضراء” من البرامج المستدامة التي تساهم في تقديم التمويل للفرق الأهلية الرياضية لإنشاء مشاريع في مجالات محددة لتنمية وتطوير البنية الأساسية للرياضة العمانية ونشر المساحات الخضراء في كافة المحافظات.

وخلال الحفل الذي شهد حضور مميز القى عبد الله بن جمعة العريمي ، المدير الاقليمي لفروع بنك مسقط في محافظة جنوب الشرقية ، كلمة بهذه المناسبة قدم من خلالها التهنئة لادارة فريق المعمورة الرياضي على نجاح إتمام مشروع الملعب الجديد وذلك ضمن برنامج ” الملاعب الخضراء” حيث يمثل ذلك انجازاً كبيراً سيساهم في تعزيز المرافق والبنية الاساسية للفريق ، متمنيا أن يساهم هذا المشروع في تنمية مواهب الشباب الرياضية إضافة إلى استفادة ادارة الفريق من هذه المرافق لإقامة أنشطة اجتماعية وثقافية متنوعة تخدم المجتمعات المحلية بصفة عامة مطالباً ادارة الفريق على المحافظة على المشروع والعمل على تطويرة خلال المرحلة المقبلة.

Advertisement
maharat

بنك مسقط والملاعب 2

وقال العريمي إننا في بنك مسقط فخورين بالنجاح الذي يحققه برنامج “الملاعب الخضراء” وذلك من خلال التفاعل والمشاركة الإيجابية مِن الفِرق الأهلية ، حيث واصَلَ البرنامج تحقيق المزيد من النجاحات والإنجازات خلال السنوات الماضية منذ تدشينه في عام 2012 وذلك من خلال الإقبال الكبير والمنافسة الشديدة مِن قِبَل الفِرق الأهلية للإستفادة من التمويل الذي يقدمه البرنامج ، ولتعزيز هذا النجاح فقد أعلن البنك خلال الايام الماضية عن أسماء الفرق الأهلية الجديدة التي فازت بدعم البرنامج لعام 2022 وعددها 20 فريقاً موزعة على مختلف الولايات ، حيث والحمد لله شهدت فترة التسجيل إقبالاً كبيراً من قِبل الفِرق الأهلية لتقديم الطلبات والاستفادة من دعم البرنامج مما يؤكد على هذا النجاح وعلى تنافس الفرق في الاستفادة من الدعم والمزايا التي يقدمها البنك ضمن هذا البرنامج الذي يعد أحد البرامج المستدامة التي ينفذها بنجاح في مجال المسؤولية الاجتماعية ، مشيراً أنّ بنك مسقط ومنذ تدشين برنامج “الملاعب الخضراء” قدم الدعم لعدد (163) فريق استفاد منها حوالي 50 الف من منتسبي هذه الفرق الاهلية ، كما شهدت الفترة الماضية افتتاح  مجموعة من المشاريع الخاصة بهذه الفرق الرياضية والتي تشمل الملاعب الجديدة والإنارة وتحلية المياه موزعة في مختلف المحافظات ، مما يمثل دليلاً واضحاً على الإستمرارية و النجاح الذي يحققه برنامج “الملاعب الخضراء” لخدمة الشباب العماني.

من جانبه، أعرب عبد الله بن سالم المعمري ، رئيس فريق المعمورة بولاية الكامل والوافي ، عن سعادته بنجاح الفريق في تنفيذ مشروع الملعب الجديد ضمن مبادرة برنامج “الملاعب الخضراء” من بنك مسقط حيث استفاد الفريق من البرنامج من خلال تنفيذ مشروع الانارة مقدماً الشكر والتقدير للبنك على دعمه واهتمامة بالفرق الاهلية الرياضية التي تعد رافد مهم للرياضة العمانية وتلعب دوراً كبيراً في تنظيم الملتقيات والفعاليات والانشطة الثقافية والاجتماعية والرياضية مؤكداً ان ادارة الفريق ستعمل على المحافظة على المشروع والعمل على الاستفادة منه بالشكل الصحيح بحيث يساهم في تنمية وتطوير المواهب الشبابية والارتقاء بها.

هذا وقد أشتمل حفل افتتاح مشروع فريق المعمورة الرياضي على بعض الفقرات من بينها القاء بعض الكلمات التي تعبر عن سعادة الجميع بافتتاح الملعب الجديد كما تم تنظيم مباراة استعراضية في كرة القدم بهذه المناسبة ، علماً أن برنامج “الملاعب الخضراء” من بنك مسقط شهد مراحل تطويرية منذ تدشينة في عام 2012 من بينها زيادة عدد الفرق الاهلية الحاصلة على الدعم لتصبح 20 فريقاً بدل من 15 فريقاً ويقدم البرنامج الدعم في اربعة مجالات هي أنظمة الإنارة ومجال إنشاء ملاعب معشبة او ملاعب صناعية وفي مجال تحلية المياه ، وبذلك يؤكد البنك كل عام نجاح استراتيجته في تعزيز الدور الريادي الذي يقوم به في مجال المسؤولية الاجتماعية وتنفيذ البرامج المستدامة التي تعود بالمنفعة على أفراد المجتمع بشكل عام وقطاع الرياضة والشباب بشكل خاص وتعزيز الشراكة مع الفرق الأهلية الرياضية إضافة إلى تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص ، وتحرص إدارة بنك مسقط على توفير الامكانيات والمتطلبات لإنجاح البرنامج واستدامته وتنفيذه بالشكل المميز ومن بين ذلك تحديد الاسس والمعايير والشروط التي تم وضعها عند التسجيل وتقديم الطلبات للاستفادة من الدعم الذي يقدمه البرنامج ، علماً ان هذه الفرق الاهلية الرياضية تعد من القطاعات الهامة التي تستقطب شريحة كبيرة من الشباب ومن مختلف الفئات السنية و الكبار في السن من الرجال و النساء في مختلف الولايات ويحرص الجميع على المشاركة في تطوير هذه الفرق وذلك من خلال المشاركة الفعالة في مختلف الانشطة والفعاليات وفي مجالات متعددة تساهم في اظهار المواهب الشابة وخدمة المجتماعات المحيطة بها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى