ثقافة وفن

سوداني يصطاد تمساحا التهم شخصين بعد مطاردته 21 يوما

تسبب تمساح ضخم في خلق حالة من الرعب بين سكان إحدى الولايات السودانية بعدما التهم شخصين، حيث أصبح بمثابة خطر يخشون مداهمته لهم في أي وقت من الأوقات.

ذكرت ذلك صحيفة “الراكوبة” السودانية، مشيرة إلى أن أحد المزارعين تمكن من اصطياد التمساح الضخم في منطقة حجر العسل في ولاية نهر النيل، بعد مطاردة استمرت 21 يوما.

وتابعت: “تمكن المزارع السوداني محمد فضل المولى من اصطياد التمساح الذي يبلغ طوله 5 أمتار وعرضه نحو 50 سنتيمترا”.

وقال المزارع السوداني فضل المولى، 52 عاما، إن “التمساح ظل يظهر ويختفي منذ فترة طويلة وأثار الرعب في نفوس سكان المنطقة”، مشيرا إلى أنه “التهم شخصين وعددا من الخراف خلال الأشهر الماضية”.

وقال المولى إنه ظل يتربص بالتمساح ويتعقب خطاه إلى أن تمكن، يوم السبت الماضي، من إطلاق النار عليه  وإصابته بعدة طلقات نارية غطس على أثرها إلى قاع النهر، في منطقة حجر العسل في ولاية نهر النيل، على بعد 110 كيلومترات شمال الخرطوم، بحسب ما ذكرته شبكة “سكاي نيوز” العربية.

ولفتت الشبكة إلى أن حجم التمساح الكبير استدعى مشاركة نحو 22 شخصا لإخراجه من النهر.

ولفتت الشبكة إلى أن تمساح النيل واحد من التماسيح العدوانية التي يمكنها افتراس أي إنسان أو حيوان ويتراوح متوسط طوله بين 4 إلى 5 أمتار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى