ثقافة وفن

زوج كامالا هاريس يترك المحاماة ليصبح السيد الثاني بالبيت الأبيض

يستعد دوجلاس إمهوف زوج نائبة الرئيس المنتخبة كامالا هاريس للتركيز على دعم إدارة الرئيس المنتخب جو بايدن المقبلة، وقرر ترك عمله في شركة كبرى للمحاماة بحلول يناير ، وفق ما قاله أحد ممثلي الحملة الانتخابية لبايدن، وحصل إمهوف على إجازة من شركة المحاماة دي.إل.أيه بايبر في أغسطس بعدما اختار بايدن هاريس نائبة له.

وقال ممثل حملة بايدن إن إمهوف سيترك العمل تماما مع دي.إل.أيه بايبر بحلول يوم التنصيب في 20 يناير2021.

وسيخوض إيمهوف تجربة خاصة جديدة باعتباره “الرجل الثاني” أو “الزوج الثاني” أو “السيد الثاني” في البيت الأبيض.

وتزوجت هاريس وإيمهوف في 2014، هي للمرة الأولى وهو للمرة الثانية، وعند دخولهما البيت الأبيض سيكونان أول زوجين من عرقين مختلفين في سدة الحكم في واشنطن.

لكن دور “الرجل الثاني” الجديد الذي ينتظر إيمهوف لم يتم تحديده بعد، وهو لا يزال متكتماً حول الموضوع.

تقليدياً، يتوقع من زوجات الرؤساء ونواب الرئيس إقامة توازن دقيق بين الدعم لأزواجهن وبين الاستقلالية، وغالباً ما تختار الزوجات قضية إنسانية يروجن لها.

وإيمهوف، الذي ينشط بشكل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي ووُصف خلال حملة زوجته الانتخابية بأنه “سلاح سري” داخلها، متخصص في قضايا الإعلام والرياضة والترفيه ضمن عمله كمحام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى