تجميل وأزياء

مقتل عارضة أزياء لبنانية على يد زوجها الذي فر لتركيا

أصدر النائب العام في لبنان لائحة اتهام بحق زوج عارضة الأزياء اللبنانية زينة كنجو والتي عثر عليها مقتولة في منزلها في العاصمة بيروت.

وأفاد الوكيل القانوني لعائلة زينة كنجو أن النائب العام الاستئنافي في بيروت ادعى على زوج المغدورة إبراهيم غزال بجناية المادة 549 من قانون العقوبات (القتل العمدي) والتي تصل عقوبتها إلى الإعدام ، وأحال الملف إلى قاضي التحقيق تمهيداً لإصدار مذكرة توقيف غيابية على أن يليها مذكرة إنتربول دولية.

ولازال في إسطنبول لغاية اللحظة وأن افراداً من الجالية اللبنانية أبدوا استعدادهم لتوكيل محام ورفع دعوى لملاحقة القاتل على الأراضي التركية.

كما علم أن المتهم نشر على موقعه على إنستجرام صورة له وللمغدورة كتب إلى جانبها “والله اشتقتلك وانت بتعرفي”.

ووفق مصادر أمنية مواكبة للتحقيق فإن المجرم زوج المغدورة غادر لبنان صباح 30 يناير 2021 بعد تنفيذ جريمته مباشرة عبر مطار رفيق الحريري الدولي متجهاً إلى إسطنبول.

وعند وصوله إلى إسطنبول – وبحسب المصادر الأمنية عينها – اتصل بصديق له وطلب منه إبلاغ القوى الأمنية بحصول الجريمة”.

وتابع المحامي: ” كان والد الضحية قد حاول الاتصال بها وتم هذا الاتصال قرابة منتصف الليل أي فجر السبت فطمأنته بأنها سعيدة وكانت تدخن الأرجيلة .”

وتوقع الموسوي أن تكون الجريمة قد حصلت بين الساعة 12 ليلاً من فجر السبت وبين الخامسة أي قبل وصوله إلى المطار ليستقل الطائرة ”

يذكر ان عارضة الأزياء اللبنانية زينة كنجو كانت قد قتلت خنقاً في منزلها الزوجي في بيروت ، وحسب تقرير الطب الشرعي فإن الوفاة تمت “بكتم النفس” حيث أثارت القضيّة غضب اللبنانيين طيلة الساعات الماضية بعد ان أعادت إلى الأذهان سلسلة من الجرائم المشابهة التي لم تصل إلى نتيجة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى