فعاليات

حملة صُنع في عُمان “الطرود الرمضانية” تصل لجميع محافظات السلطنة

مسقط : بدر بن مراد البلوشي

Advertisement

أطلقت غرفة تجارة وصناعة عُمان ، من خلال لجنة ترويج المنتج العُماني “أوبكس”، النسخة السادسة من حملة صُنع في عُمان “الطرود الرمضانية” ، الذي يترأسه سعادة الشيخ فيصل بن عبدالله الرواس رئيس مجلس إدارة الغرفة ، وذلك بمشاركة فاعلة من قبل وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار ، ووزارة العمل ، والمؤسسة العامة للمناطق الصناعية مدائن ، ومركز عُمان للمؤتمرات والمعارض، إضافة إلى الشركات المساهمة بتوفير المنتجات الوطنية ، والفرق الخيرية والمتطوعين.

تأتي حملة صنع في عُمان لتوزيع الطرود الرمضانية في مختلف محافظات السلطنة عبر فروع الغرفة لتعزيز ثقافة شراء المنتج الوطني عند المواطنين والمقيمين ، بما ينعكس إيجابا على الاقتصاد الوطني وعلى تشغيل القوى العاملة الوطنية ، ويعزز الاقتصاد الوطني ويحقق القيمة المحلية المضافة ، كما أن الحملة تسهم في دعم الأعمال الخيرية والمبادرات التطوعية.

Advertisement

وقال سعادة الشيخ فيصل بن عبدالله الرواس – رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عُمان – : “إن استمرار غرفة تجارة وصناعة عُمان في هذه الحملة تأتي من منطلق حرص الغرفة على تمكين المنتجات العُمانية وترويج جودتها بين فئات المجتمع لتصبح الخيار المفضل محليًا ، إضافة إلى زيادة الوعي والثقافة لدى المستهلك بالمنتجات الوطنية”. ، مبينا أن هذه الحملة تجسد الدور الذي تقوم به شركات ومؤسسات القطاع الخاص في العمل الخيري والتي عملت على توفير مكونات الطرود الرمضانية من المنتج العُماني.

غرفة التجارة 2

وأضاف : “أن الحملة تُعد تعبيراً عن المسؤولية الاجتماعية التي تنتهجها غرفة تجارة وصناعة عُمان بصفتها الممثل الرسمي للقطاع الخاص في سلطنة عُمان حيث أن هذه المسؤولية تعد إحدى صور الامتنان والعرفان للمجتمع الذي ننتمي إليه”.

وأشار سعادته إلى : “أن هذه الحملة تشترك فيها المسؤولية الاجتماعية مع العمل التطوعي ، الذي يعد مكونا رئيسيا في ثقافتنا وقيمنا العُمانية التي تتسم بالعطاء والعمل الخيري الذي يتعاظم بشكل أكبر في شهر رمضان المبارك ، ولا يتحقق ذلك إلا بتكاتف المجتمع وتضافر جهوده”.

من جانبه قال الشيخ راشد بن عامر المصلحي – النائب الأول لرئيس مجلس الإدارة – : “إن دعم المنتجات المحلية يُعد واجبا وطنيا ، كونها منتجات مساهمة في رفد الاقتصاد الوطني ، وتأتي الحملة لتؤكد على جودة المنتج العُماني الذي يلقى إقبالاً كبيرا من المستهلكين حيث أن الطرود تحتوي على منتجات وطنية متعددة ومتنوعة ستساهم في التعريف والترويج بالمنتج الوطني للمستهلك”.

غرفة التجارة 3

وبين المصلحي : “أن الغرفة تعمل على الترويج للمنتج العُماني ، ودعم الصناعة العُمانية من خلال التعريف بالمنتجات العُمانية ، وتعزيز مكانة الصناعات الوطنية ، وتأتي هذه المبادرة في إطار المسؤولية المجتمعية للغرفة والقطاع الخاص ، كما أن غرفة تجارة وصناعة عُمان قامت بإنشاء مركز الاستثمار الاجتماعي والذي سيساهم في دعم برامج المسؤولية المجتمعية التي تنفذها مؤسسات وشركات القطاع الخاص”.

كما قال المهندس حمود بن سالم السعدي – النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عُمان – رئيس مجلس إدارة فرع الغرفة بمحافظة جنوب الباطنة – : “إن  هذه المبادرة تؤكد مدى اهتمام القطاع الخاص العُماني ممثلاً في غرفة تجارة وصناعة عُمان بشمولية الأهداف التنموية لكافة محافظات سلطنة عُمان من خلال فروع الغرفة في هذه المحافظات ، وهي مسؤولية نتشارك فيها جميعا لنُساهم بشكلٍ جاد في خدمة المجتمع ، خاصة في هذا الشهر الفضيل”.

وبين : “أن الغرفة وبالتعاون مع الفروع تعمل على إيجاد ودعم العديد من البرامج المستدامة التي تلبي الاحتياجات والأولويات المجتمعية للعديد من فئات المجتمع وبما يسهم في تنمية المحافظات كأحد التوجهات الاستراتيجية للغرفة.. ومن خلال الشراكة المجتمعية القادرة على تلبية متطلبات التطوير والنماء وتوفير القاعدة المجتمعية الصلبة اللازمة لتحقيق المنجزات والتطلعات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى