فعاليات

تكريم المشاركين في حملة الاصحاح البيئي بثمريت

ثمريت : محمد بن العبد مسن

تم تكريم الشركات الاهلية والقطاعات العامة والافراد المشاركين في حملة الإصحاح البيئي بمكتب والي ثمريت  ، وحضر التكريم عدد من المسؤولين من الجهات العسكرية والمدنية والخاصة المشاركين في حملة الاصحاح البيئي بثمريت الذي انطلق من ٢ مارس الى ٢٥ مارس الماضي بولاية ثمريت.

حيث عملت حملة الإصحاح البيئي بثمريت بجهود مشتركة من الجهات الحكومية والقطاع الخاص ، وهدفت الحملة لمكافحة نواقل الأمراض وشملت كل تلك التدابير الفنية والاجتماعية والاقتصادية بهدف تجنب أو تخفيف الآثار السلبية على البيئة نتيجة للأنشطة البشرية.

حيث قال سعادة الشيخ مسلم بن أحمد الحضري والي ثمريت :  يسعدنا اليوم أن نكرم كل من شارك معنا في هذه الحملة التي قامت بدورها على أكمل وجه خلال الفترة السابقة.

وقال سعادة الشيخ الوالي أيضًا : أن الإصحاح البيئي يتطلب منا جهدًا كبيرًا للمساهمة في تكوين بيئة صحية من خلال نشر الوعي وتصحيح بعض الممارسات الخاطئة الخاصة بالتخلص من النفايات بأنواعها.

وأوضح أن حملة الإصحاح البيئي تسعى للحفاظ على الصحة العامة ، وحماية مكونات البيئة والحد من آثار التلوث عليها ، وتحسين مستوى النظافة العامة وإزالة المشوهات والمخلفات سواء كانت مخلفات بناء أو مخلفات صحية وتحسين المظهر العام ومكافحة نواقل الأمراض من البعوض وغيرها وصولًا إلى مدينة صحية ونظيفة ، مؤكدًا على أهمية المساهمة المجتمعية في تحقيق تلك الأهداف.

وقال أيضًا المهندس محمد بن سعيد الكثيري مدير بلدية ثمريت: الإصحاح البيئي بولاية ثمريت يشمل عدة جوانب مهمة مثل إزالة المخلفات بأنواعها وسحب المعدات والمركبات القديمة المتناثرة وسط الصناعية ، وتشمل مكافحة القوارض والحشرات ونواقل الأمراض والقضاء على شجرة المسكيت ، إضافة إلى حملة التفتيش الصحي على الأسواق التجارية والمطاعم والمقاهي والأنشطة الأخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى