أخبار محلية

بدء تقييم المشاركين في جائزة الجمعية العُمانية للكتاب والأدباء للإبداع الأدبي للإجادات الأدبية الطلابية بجنوب الشرقية

هرمز نيوز : حمد بن صالح العلوي

Advertisement
shamehk2

قام فريق التقييم المشترك من لجنة كتاب وأدباء جنوب الشرقية ودائرة التوجيه المهني والإرشاد الطلابي بتعليمية جنوب الشرقية ببدء تقييم الطلبة في مجال المتحدث الواعد وتقييم المجالات المتبقية في فئة الناشئة واليافعين ، وتفضل الدكتور ناصر بن سعيد العتيقي رئيس بدء تقييم المشاركين في جائزة الجمعية العمانية للكتاب والأدباء للإبداع الأدبي للإجادات الأدبية الطلابية بجنوب الشرقية.

و تستهدف الإجادات الأدبية من طلبة المدارس الحكومية والخاصة وطلبة التربية الخاصة لفئة اليافعين من أعمار ١١ – ١٨ سنة في مجال (القصة، الشعر الفصيح، المقال، البحث والقراءة النقدية) وفئة الناشئة من أعمار ٧ – ١٠ سنوات في مجال (الإلقاء الشعري المتحدث الواعد، القارئ الصغير، المقال).

Advertisement
maharat

الجمعية العمانية 2

وقد قام فريق التقييم المشترك من لجنة كتاب وأدباء جنوب الشرقية ودائرة التوجيه المهني والإرشاد الطلابي بتعليمية جنوب الشرقية ببدء تقييم الطلبة في مجال المتحدث الواعد وتقييم المجالات المتبقية في فئة الناشئة واليافعين واشتمل التقييم على ثلاثة محاور هي تنفيذ اختبار تحريري للطلبة المتقدمين لمجال المتحدث الواعد والمقابلة الشفوية للطلبة المتقدمين لمجال المتحدث الواعد وفرز المجالات الأخرى وتطبيق استمارات التقييم.

وقد قام الدكتور ناصر بن سعيد العتيقي رئيس لجنة الكتاب والأدباء بمحافظة جنوب الشرقية بمتابعة سير أعمال التقييم.

وتأتي هذه الجائزة في إطار سعي الجمعية لتفعيل قنوات التعاون المثمر والتواصل البناء مع المؤسسات الحكومية لاسيما المؤسسات التعليمية المعنية بصفة مباشرة بتنمية المهارات الأدبية لدى الطلبة ، وتأتي جائزة الإبداع الأدبي لطلبة المدارس لتحقيق التعاون المطلوب، وكذلك في إطار أهداف الجمعية التي تقوم على تشجيع المواهب الأدبية وتنميتها وإبرازها.

وتحت ضوء إثراء الأدب وسعيها لدعم الأقلام الطلابية المبدعة تأتي هذه الجائزة استكمالًا للجهود المبذولة من قبل وزارة التربية والتعليم التي تعمل على صقل مواهب الطلبة في هذه الجوانب وتنمية ثقافتهم وتوسيع مداركهم وإكسابهم للمعلومات والمعارف العامة، واكتشاف مواهبهم وتوجيهها التوجيه الصحيح عبر العديد من المسابقات والبرامج.

وتهدف الجائزة إلى تعزيز قنوات التعاون والتواصل بين الجمعية ووزارة التربية والتعليم والمؤسسات التعليمية والمدارس وإبراز أهمية العمل الأدبي لدى جميع فئات المجتمع وخصوصا الطلبة الناشئة في المدارس وتنمية روح التنافس بين الطلبة في حصد الجوائز الأدبية، بما يسهم في تجويد انتاجاتهم الأدبية والارتقاء بمواهبهم وإبداعاتهم وتشجيع الكتابات الأدبية لدى الطلبة الناشئة واليافعين، والعمل على إصدار الإنتاج الأدبي المتميز للفائزين في المسابقة وتعزيز دور الجمعية في خدمة المجتمع وتعزيز الوعي بأهمية الأدب لدى فئات المجتمع وخصوصا الطلبة الناشئة وسيتم تكريم أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في كل مجال من مجالات الجائزة بمبالغ نقدية وشهادات تقدير كما سيتم إصدار الأعمال الفائزة في إصدار خاص للجمعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى