صحة

مرض غامض في تنزانيا يحصد أرواح العشرات

تسبب مرض غامض، يصيب ضحاياه بتقيؤ الدم، في وفاة 15 شخصا على الأقل في تنزانيا.

ونقلت صحيفة “ذا صن” عن مسئولين في البلد الأفريقي أن ما يزيد عن 50 شخصا تم نقلهم إلى المستشفيات في جنوب البلاد جراء حالة غير معروفة “مرعبة” تؤدي إلى إصابة المرضى بالغثيان.

وأوضح مسئولون في قطاع الصحة أن المرضى في الأغلب من الرجال، ويموتون خلال ساعات من ظهور الأعراض في منطقة ميبا.

وقالت فيلستا كيساندو المسئول الطبي في مقاطعة تشونيا الريفية في ميبا: “انتشر فريق من الخبراء في المنطقة لتقييم حالة المرضى والتحقيق في سبب انتشار المرض”.

وأكدت: “هذه المشكلة ليست واسعة الانتشار”.

وأضافت: “لقد حدث هذا في حي إداري واحد في إيفمبو، حيث يتقيأ الناس الدم ويموتون عندما يتم نقلهم إلى المستشفى في وقت متأخر”.

وأشارت إلى أن سبب مرضهم غير معروف حتى الآن، ولكن وزارة الصحة التنزانية استبعدت حدوث تفشي للمرض.

وقال كيساندو إن الحكومة تجري اختبارات على عينات من المياه المحلية ودم المرضى بحثًا عن آثار التلوث بالزئبق.

وأشارت إلى أن الفحوصات الأولية أظهرت أن المرضى يعانون من قرحة في المعدة وأمراض الكبد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى