سياحة

وزارة التراث والسياحة تدشن الحملة الترويجية في السوق الهندي

مسقط : هرمز نيوز

Advertisement
shamehk2

في سياق تصاعد مؤشرات انتعاش القطاع السياحي المتمثل في ارتفاع أعداد الزوار القادمين إلى سلطنة عُمان ومن ضمنها من السوق الهندي الذي بلغ عدد الزوار القادمين منه في شهر يوليو 2022م،  36،087 زائراً وهو ما يعد الأعلى في السنوات العشر الماضية بينما بلغ إجمالي عدد السائحين الهنود القادمين في الفترة من يناير إلى يوليو 2022 167678 زائرًا.

بناء عليه وتنفيذا لخطة الترويج تستعد وزارة  التراث والسياحة لإجراء حلقات عمل متنقلة في جمهورية الهند تشمل خمس مدن رئيسية مصدرة للحركة السياحية وذلك خلال الفترة من 22 إلى 29 أغسطس 2022 بداية من نيودلهي ومن ثم أحمد أباد مروراً بمومباي و تشيناي ونهاية في بنغالور وبحضور وفد من الوزارة ومشاركة نخبة من الشركات والفنادق السياحية العمانية بالإضافة إلى شركات الطيران. وتسعى الوزارة من خلال هذه المشاركة إلى تسليط الضوء على التجارب السياحية المتميزة في السلطنة بالإضافة إلى الترويج لعدد من الأنماط السياحية بما فيها سياحة الأعراس وسياحة المؤتمرات والمعارض.

Advertisement
maharat

وتعليقًا على تنظيم وزارة التراث والسياحة لحلقات العمل المتنقلة ، قالت الفاضلة أسماء بنت سالم الحجرية، مدير عام مساعد الترويج السياحي بالمديرية العامة للترويج السياحي في وزارة التراث والسياحة بأن الهند تعد سوقًا سياحيًا مهمًا للغاية بالنسبة لسلطنة عمان، من خلال عرض أهم المنتجات السياحية التي تمتاز بها السلطنة وكونها وجهة سياحية تثير اهتمام السائح الهندي نظراً لتوفر متطلباته واهتماماته أثناء السفر التي تتناسب مع جميع الشرائح المستهدفة وفقاً للاستراتيجية التسويقية التي نتبعها في أعمالنا الترويجية. وتسعى الوزارة أيضاً من خلال تنظيم هذه الفعالية إلى الترويج للسلطنة كوجهة جاذبة لسياحة الأعراس والذي يعتبر من الأنماط السياحية المتنامية، خصوصاً في جمهورية الهند حيث استقطبت السلطنة عدداً من الأعراس من الهند وذلك نظراً لتوفر إمكانيات الاستضافة سواء من خدمات لوجستية وفندقية على حداً سوا.

وأضافت الفاضلة المدير العام المساعد الترويج السياحي بأن سلطنة عمان وجهة متعددة المواسم تشتهر بجمالها الطبيعي وتراثها الثقافي وكرم ضيافتها وقد استقطبت السياح من جميع الفئات لسنوات عدة، لذلك ينصب جل تركيزنا الآن على جذب المزيد من المسافرين ذوي الدخل المرتفع من جميع أنحاء العالم لتجربة الضيافة الفاخرة والمتنوعة تشمل على سبيل المثال لا الحصر، فندق كمبينسكي مسقط  وريتز كارلتون قصر البستان، ومجموعة منتجعات شانغريلا، ومنتجع أنانتارا الجبل الأخضر وصلالة وأليلا الجبل الأخضر وصلالة، ومنتجع الحواس الست في دبا وغيرها من المشاريع التي تقدم ضيافة فاخرة على مستوى عالي من الرضاء.

وستشهد حلقات العمل الترويجية عقد لقاءات بين وفد الوزارة مع كبار المسؤولين في صناعة السياحة في جمهورية الهند بالإضافة إلى وسائل الإعلام الهندية. وسوف يتم استعراض التجارب السياحية المتنوعة التي تزخر بها السلطنة بالإضافة إلى بحث سبل التعاون وخلق شراكات والتعاقد مع الشركات الهندية، الأمر الذي من شأنه سوف يساهم في عودة التدفق السياحي القادم من جمهورية الهند إلى ما كانت عليه قبل الجائحة.

الجدير بالذكر بأن سلطنة عُمان تستعد أيضًا لاستقبال زوار كأس العالم لكرة القدم والذي سوف يقام في دولة قطر. وسيعمل الطيران العماني على جدولة ما يصل إلى 48 رحلة ذهابًا وإيابًا، بما في ذلك طائرة بوينج 787 دريملاينر التي ستعمل يوميًا بين مسقط والدوحة. لتساهم هذه الرحلات في نقل المشجعين الذين سوف تكون محطة إقامتهم في السلطنة إلى حضور المباريات في دولة قطر إلى جانب التمتع بتجارب متنوعة في سياحة المغامرات سواء كان ذلك من خلال ركوب الأمواج أو ركوب الدراجات أو المشي لمسافات طويلة في الجبال والنزول في الكهوف والغوص لمشاهدة الشعاب المرجانية الملونة لجزر الديمانيات أو التخييم تحت النجوم في رمال الشرقية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى