بنوك و استثمار

هلال الحسني: مدائن وذراعها الاستثماري تنفّذ أكثر من (30) مشروعا حيوياً بما يزيد عن (200) مليون ريال

مسقط : هرمز نيوز

قال هلال بن حمد الحسني، الرئيس التنفيذي للمؤسسة العامة للمناطق الصناعية “مدائن”، أن المؤسسة تقــوم حالياً، بصورة مباشرة أو عبر شركة عُمان للاستثمار والتطوير القابضة “مبادرة” و شركة شموخ للاستثمار والخدمات، بتنفيذ ما يزيد عن (30) مشروعا حيوياً متوزعة على (11) مدينة صناعيــة في مخــتلف محافظــات سلطــنة عمان بتكلفة إجمالية تتجاوز 200 مليون ريال عماني متوزعة ما بين أعمال استشارية وأعمال تنفيذ بنية أساسية ، فيما تتجاوز التكلفة الإجمالية للخدمات الإنشائية لمشاريع المدن الصناعية 100 مليون ريال عماني موزعة على (8) مدينة صناعية.

ومن جانب آخر ، أوضح الحسني أن المؤسسة تمكّنت من استقطاب وتوطين (130) مشروعاً صناعياً وتجارياً وخدمياً خلال الربع الأول من العام 2022 في مختلف المدن الصناعية التابعة لها بحجم استثمارات يصل إلى (64) مليون ريال عُماني، وبمساحة إجمالية تصل إلى (818) ألف متر مربع.

وأشار الحسني إلى أنه من أبرز المشاريع التي تنفذها “مدائن حالياً في مختلف مدنها الصناعية، تتمثل في مشروع ” استكمال أعمال البنية الأساسية لتوسعة المرحلة السابعة بمدينة صحار الصناعية، والذي تتجاوز تكلفته الإجمالية 13 مليون ريال عماني، حيث يشمل المشروع الذي تبلغ نسبة الإنجاز فيه  77 % على استكمال الأعمال المتبقية لمشروع توسعة مدينة صحار الصناعية بالمرحلة السابعة، وتنفيذ خزانات المياه وتوصيل خط المياه الرئيسي والسور الخارجي والبوابات الأمنية، ويتم حالياً استكمال الأعمال الإنشائية لمحطة الكهرباء في محطة المعالجة، وتنفيذ أعمال شبكات الري وأعمال محطة المعالجة وشبكات المياه والصرف الصحي. وأيضا هناك مشروع ” توسعة مدينة نزوى الصناعية المرحلة 3&4″ الذي تصل تكلفته الإجمالية إلى 5.5 مليون ريال عماني، ويشمل عمل البنية الأساسية لتوسعة مدينة نزوى الصناعية المرحلة 3 & 4 بمساحة مليون متر مربع، حيث تبلغ نسبة الإنجاز فيه 77,6 % ويتم حاليا استكمال معظم أعمال ربط الطرق، وأعمال التوصيلات الكهربائية، وأعمال الحفر المتبقية فيه. كما أوضح الحسني أن المؤسسة تواصل تنفيذ مشروع “تطوير البنية الأساسية بمدينة صور الصناعية” الذي وصلت نسبة الإنجاز فيه إلى 75,19% ويشمل إنشاء الطرق والأرصفة الإسفلتية حسب المخططات والمواصفات، وإنشاء مجاري سطحية وقنوات تصريف مياه الصرف الصحي، ونظام البنية التحتية لإمدادات المياه ومكافحة، وبناء نظام شبكة الصرف الصحي، وتوريد وتركيب كابلات نظام Switch Gear لمتطلبات إمداد الطاقة للمباني والمعدات ضمن نطاق المشروع، بالإضافة إلى توريد وتركيب كابلات الجهد المنخفض ذات الصلة، وتوريد وتركيب نظام إنارة الشوارع بالطاقة الشمسية، ووضع ممر الجهد العالي، وقد تم الانتهاء من أعمال شبكات مياه الشرب، وشبكات أعمال الصرف الصحي في المشروع الذي تتجاوز تكلفته الإجمالية (10) مليون ريال عُماني.

وأضاف بأنه يجري العمل حاليا على استكمال أعمال الطرق والأعمال الإنشائية لخزان المياه في المربع التجاري. ومن جانب آخر ، بدأت “مدائن” تنفيذ مشروع “تنفيذ الطرق والأعمال المرتبطة بالبنية الأساسية والخدمات لمدينة محاس الصناعية” بتكلفة تتجاوز (4.5) مليون ريال عُماني، حيث تم الانتهاء من إسناد المشروع لتطوير بنية أساسية بمساحة تقدر 1,400 مليون متر مربع، ويشمل التطوير أعمال الطرق، شبكات تصريف الامطار، شبكات الصرف الصحي، وشبكات المياه. أمّا مشروع ” تطوير البنية الأساسية بمدينة البريمي الصناعية – المرحلة 1&2″، والذي تنفّذه “مدائن” بتكلفة إجمالية تتجاوز (5) مليون ريال عُماني، فنسبة الإنجاز فيه تصل إلى 30 %، ويشمل تنفيذ محطة معالجة مياه الصرف الصحي بسعة 400م2 ، أعمال إعادة تأهيل الطرق، إنشاء شبكة توزيع إمداد المياه، والأعمال الكهربائية بما في ذلك توفير إنارة الشوارع للمرحلة الثانية من الامتداد والتي يبلغ عددها 85 عمود إنارة، وتمديد أعمال البنية التحتية والخدمات، ويجري العمل حاليا على استكمال أعمال محطة الصرف الصحي، وشبكات تصريف مياه الأمطار.

وبيّن الحسني أن مشروع “تنمية وتطوير مدينة عبري الصناعية – المرحلة الأولى” تصل تكلفته الإجمالية إلى (9) مليون ريال عُماني، ويشمل على تهيئة البنية الأساسية بما في ذلك أعمال الطرق وأعمال شبكة الخدمات كالصرف الصحي وشبكات الأمطار والاتصالات، وأعمال جدار الحماية من مياه الأودية.

والجدير بالذكر أنه تم استخدام الطاقة البديلة المستدامة في أعمدة الإنارة بعدد 303 عمود، ويتم حالياً استكمال أعمال الحفر، وأعمال شبكات المياه والصرف الصحي، حيث أن المشروع يمضي حسب البرنامج الزمني المعتمد من قبل الاستشاري و”مدائن”.

ومن بين المشاريع الحيوية التي بدأت “مدائن” بتنفيذها مؤخراً مشروع ” تنفيذ الطريق الدائري والخدمات الملحقة بواحة المعرفة مسقط” بتكلفة إجمالية تصل إلى (7) مليون ريال عُماني حيث تتمثل الأهداف الأساسية للمشروع في التماشي مع التطورات المستقبلية وقطع الأراضي مرتبطة بالشبكات الحالية جنبًا إلى جنب مع تطوير حلول تصريف مياه الأمطار بالموقع والمخطط الرئيسي العام، ويشمل المشروع الذي بلغت نسبة الإنجاز فيه 20 % على أعمال شق الطرق والممرات، أعمال إنارة الطرق بالطاقة الشمسية، وأعمال شبكات المياه والصرف الصحي، أعمال شبكات إطفاء الحرائق، أعمال تصريف مياه الأمطار، الأعمال الكهربائية، أعمال الري والتشجير، بالإضافة إلى أعمال كاميرات المراقبة CCTV، كما أن العمل مستمر على تنفيذ مشروع إنشاء المبنى  السادس والذي يضيف أكثر من 40 ألف متر مربع من المساحات المكتبية القابلة للإيجار وفق أحدث المواصفات فور الانتهاء منه.

وأوضح الحسني أنه مع نهاية العام القادم سيتم الانتهاء من مشروع مشروع مبنى الخدمات متعدد الاستخدامات في المنطقة الحرة بالمزيونة، والذي تبلغ نسبة الإنجاز فيه 85 %، حيث يهدف المشروع الذي تنفذه شركة شموخ للاستثمار والخدمات، الذراع الاستثماري لـ”مدائن” بتكلفة تزيد عن ٣ ملايين ريال عُماني وبمساحة إجمالية تتجاوز ١١ ألف متر مربع إلى توفير جميع الخدمات والتسهيلات التي تتطلبها العمليات الاستثمارية في المنطقة الحرة بالمزيونة، وعرضها أمام المستثمرين وأصحاب الأعمال والمراجعين في موقع واحد. وأوضح الحسني أن شركة عُمان للاستثمار والتطوير القابضة “مبادرة” تعمل حالياً على تنفيذ مجموعة من المشاريع الحيوية في مدينة الرسيل الصناعية، ومن أبرز هذه المشاريع، مشروع توسعة المرحلة الثانية على امتداد المدينة الصناعية الحالية من جهة الجنوب على مساحة 2.4 مليون متر مربع، حيث وصلت نسبة الإنجاز في المشروع إلى 88 %.

ومن جانب آخر، قال الحسني أن المؤسسة العامة للمناطق الصناعية “مدائن” انتهت مؤخراً من تنفيذ عدة مشاريع حيوية في مختلف المدن الصناعية التابعة لها، ومن أبرزها مشروع “تطوير المنطقة  الحرة بالمزيونة ( المرحلة الأولى – الحزمة الثانية ) والمرحلة الثانية” بتكلفة إجمالية تصل إلى (6) مليون ريال عُماني، حيث يتضمن المشروع تطوير مرافق البنية الأساسية مثل إنشاء الطرق والأرصفة، إنشاء شبكات المياه وشبكات أنظمة إطفاء الحرائق وشبكات الري، إنشاء شبكات الصرف الصحي وقنوات تصريف المياه، تنفيذ الأعمال الكهربائية وإنارة الطرق، بناء مبنى استراحة العمال، إنشاء خزان مياه علوي وسفلي وتطوير مرافق البنية الأساسية للمنطقة، وقد تم إصدار شهادة إتمام العمل والتوصيلات الكهربائية، وفحص مضخات المياه، وتسليم مخططات ومستندات الصيانة والحساب الختامي. كما انتهت “مدائن” من مشروع “إنشاء البنية الأساسية بمدينة سمائل الصناعية” بتكلفة إجمالية تصل إلى (40) مليون ريال عُماني، حيث تم تطوير مرافق البنية الأساسية للمدينة الصناعية من خلال تنفيذ أعمال طرق بطول 46.290 كيلو متر، وتنفيذ خدمات البنية الأساسية من أعمال شبكات المياه والكهرباء وشبكات التصريف والهاتف، بالإضافة إلى إنشاء محطة للصرف الصحي سعة 3600 متر مكعب للمرحلة الأولى وخزاني مياه بسعة 2500 م3 لكل منهما. علاوة على ذلك، تم الانتهاء من مشروع ” توسعة مدينة ريسوت الصناعية – ريسوت 2″ بتكلفة إجمالية تصل إلى (3) مليون ريال عُماني، حيث تم تطوير البنية الأساسية للمدينة الصناعية من خلال تنفيذ أعمال شق الطرق والأرصفة وممرات المشاة، بناء شبكات المياه وشبكات أنظمة إطفاء الحرائق، بناء شبكات الصرف الصحي، بناء قنوات تصريف المياه إلى جانب الانتهاء من الأعمال الكهربائية لإنارة الشوارع، محطة الصرف الصحي وأعمال الري والتشجير.

كما انتهت “مدائن” من مشروع إنشاء مبنى الخدمات في مدينة سمائل الصناعية، والذي تبلغ مساحته الإجمالية أكثر من 16 ألف متر مربع، وبمساحة إيجارية تصل إلى أكثر من 12 ألف متر مربع. حيث أن مدينة سمائل الصناعية وبالتعاون مع القطاع الخاص استثمرت 4.5 مليون ريال عُماني في إنشاء المبنى الذي صمم لتقديم أفضل خدمة لاستيعاب متطلبات السوق وتقديم مختلف المرافق للعاملين بالمدينة وهو مكمل للبنية الأساسية والخدمات، وأضاف أن المبنى يتكون من (8) طوابق (أرضي + 7 طوابق)، حيث خصص الطابقان الأرضي والأول للأغراض التجارية أما الطوابق الأخرى فللمكاتب وشركات الاتصالات، كما يتضمن المبنى أيضا مرافق وخدمات مختلفة مثل الخدمات البنكية، ووكالة سفريات، ومقاه، ومتجر للمواد الاستهلاكية، إضافة إلى مجموعة من المطاعم.

وأكد الحسني على أنه من المتوقع مع اكتمال هذه المشاريع وتسليمها خلال الفترة القادمة، سيتضاعف الإقبال على الاستثمار في المدن الصناعية التابعة لـ “مدائن”، لا سيما وأن “مدائن” أعلنت مؤخراً عن حزمة من التسهيلات والحوافز لدعم بيئة الاستثمار،  وذلك انطلاقاً من مسؤوليتها تجاه المستثمرين والصناعيين في سلطنة عُمان، وتهيئة بيئة الاستثمار المناسبة، والتي تساهم في جذب الاستثمارات الصناعية وتقديم الدعم المتواصل لها من خلال وضع الاستراتيجيات التنافسية إقليميا وعالميا، وإيجاد بنية أساسية متطورة، وتوفير خدمات القيمة المضافة، وتسهيل العمليات والإجراءات الحكومية من جهة، وفي هذا الجانب، انتهت مدائن مؤخراً من تشغيل مراكز الخدمات “مسار” في جميع المدن الصناعية التابعة لها، حيث يعد  المركز نافذة استثمارية بنظام موحد لتيسير وتبسيط إجراءات حصول المستثمر على جميع الموافقات والتصاريح والتراخيص اللازمة لمشروعه الاستثماري في محطة واحد ومدة زمنية محددة، وذلك بهدف تشكيل منظومة من الخدمات المتكاملة التي يحتاجها المستثمر لتكوين وإيجاد قيمة مضافة لبيئة أعمال جاذبة للاستثمارات في السلطنة.

كما يساهم المركز في جذب الاستثمارات، ورفع مستوى الخدمات المقدمة للمستثمرين من خلال تسريع وتبسيط الإجراءات، وتعزيز العلاقات مع الشركاء لتقديم خدمات متكاملة  للمستثمر، وكذلك توطيد العلاقة مع المستثمر  بما يوفر بيئة أعمال آمنة، بالإضافة إلى توفير البيانات الإحصائية الدقيقة الخاصة بالمستثمرين، ومتابعة المشاريع المتعثرة، علاوة على تقديم المركز لخدمات القيمة المضافة مثل الاستشارات، التمويل والبنوك، الفحص الطبي، البريد، والتسويق والترويج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى