أخبار عربية

نصر الله يحذر من تدويل الملف اللبناني

اعتبر الأمين العام لـ”حزب الله”، حسن نصر الله، الثلاثاء، أن أي كلام عن قرار دولي تحت الفصل السابع هو دعوة إلى الحرب واحتلال لبنان من قبل قوات أجنبية، مشدداً على رفض أي شكل من أشكال التدويل لأنه خطر على لبنان ومستقبله.

وقال نصر الله في خطاب متلفز بمناسبة ذكرى “القادة الشهداء”، إن:

“تدويل الملف اللبناني يتنافى مع السيادة وقد يكون غطاء لاحتلال جديد، ومن الممكن أن يفتح الباب على مصراعيه أمام مشروع توطين اللاجئين الفلسطينيين الذي يرفضه اللاجئون الفلسطينيون والشعب اللبناني وترسيم الحدود البحرية مع العدو”.

وفي ملف انفجار مرفأ بيروت، أشار إلى أن المسؤولية اليوم عند القضاء، بعد انتهاء التحقيق لدى قيادة الجيش. مطالباً القضاء بالإعلان عما وصل إليه التحقيق.

وأوضح نصر الله  في الملف الحكومي إلى أنه “لا يجوز اتهام أحد بأنه لا يريد تشكيل الحكومة، كل شخص يريد تشكيل حكومة بما يناسبه ومن مصلحة الجميع ان تتشكل، والتصريحات الأخيرة للمسؤولين أظهرت أين تكمن العقد”. مشدداً على أنه “يجب عدم اليأس من إمكانية الوصول إلى حل ونحن نعتقد أن الكل يتحمل مسؤولية ويجب العمل لمعالجة هذا الأمر”.

وأشار إلى أن “هناك من يريد أن يأخذ البلد إلى الانفجار الداخلي بسبب ما يحصل على مواقع التواصل الاجتماعي”، داعياً الناس إلى أن تعبر عن رأيها لكن ضمن ضوابط أخلاقية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى