أخبار عربية

إطلاق سراح الناشطة السعودية لجين الهذلول وبايدن يعلق

علق الرئيس الأمريكي، جو بايدن، مساء الأربعاء، على خبر إطلاق سراح الناشطة السعودية لجين الهذلول، بعد 3 سنوات من سجنها.

وقال بايدن خلال مؤتمر صحفي من مقر وزارة الدفاع، “لدي أخبار سارة بأن الحكومة السعودية أفرجت عن الناشطة البارزة في مجال حقوق الإنسان لجين الهذلول من السجن”،  وأضاف الرئيس الأمريكي، “إنها مدافعة قوية عن حقوق المرأة.. وكان إطلاق سراحها هو الشيء الصحيح الذي ينبغي القيام به”.

كما علق مستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك سوليفان، على خبر إطلاق سراح الهذلول، بعد 3 سنوات من سجنها.

وأعرب سوليفان في تغريدة بموقع “تويتر”، عن سعادته للإفراج عن الناشطة المدافعة عن حقوق المرأة بالقول: “مسرور للإفراج عن لجين الهذلول.. هذا شيء جيد”. وبشكل منفصل، وصفت وزارة الخارجية الأمريكية إطلاق سراحها الهذلول بأنه “تطور محل ترحيب”، حسبما أفادت وكالة “رويترز”.

أعلنت أسرة الناشطة في وقت سابق ، إطلاق سراحها من أحد السجون السعودية وعودتها إلى منزل الأسرة، بعد قضاء ثلاثة أعوام خلف القضبان.

اعتقلت الناشطة السعودية -31 عاما- في مايوعام 2018، وفي ديسمبر الماضي، أصدر القضاء السعودي حكما بإدانتها بالسجن 5 سنوات و8 أشهر مع وقف التنفيذ لسنتين و10 أشهر.

وأدانت المحكمة المدعى عليها بارتكابها أفعالا مجرمة بموجب المادة الـ43 من نظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله؛ كالتحريض على تغيير النظام الأساسي للحكم، والسعي لخدمة أجندة خارجية داخل المملكة مستخدمة الشبكة العنكبوتية لدعم تلك الأجندة.

وقالت إن ذلك بهدف الإضرار بالنظام العام والتعاون مع عدد من الأفراد والكيانات التي صدر عنها أفعال مُجرَّمة بموجب نظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى