أخبار عالمية

في مكالمة طال انتظارها.. نتنياهو يتلقى اتصالا دافئا من بايدن

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، اليوم الأربعاء 17 فبراير، إنه تلقى اتصالا “دافئا” من الرئيس الأمريكي، جو بايدن.

وأوضح نتنياهو، أنه طرح في أول اتصال هاتفي مع بايدن، اتفاقيات السلام والتهديدات الإيرانية.

وأكدت رئاسة الوزراء الإسرائيلية، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن اتصل هاتفيا برئيس الحكومة بنيامين نتنياهو في مكالمة طال انتظارها، وجاءت بعد شهر من تقريبا من تولي بايدن السلطة في الولايات المتحدة.

وأوضح مكتب رئاسة الوزراء الإسرائيلي في بيان أن اتصالا هاتفيا جمع نتنياهو وبايدن، وكانت “المكالمة ودية ودافئة للغاية وهي استمرت أكثر من ساعة”.

وأشار البيان إلى أن الزعيمين بحثا “الاستمرار في دفع اتفاقيات السلام قدما والتهديد الإيراني والتحديات الإقليمية واتفقا على مواصلة الحوار بينهما”.

كما أكد الزعيمان، وفقا للبيان، العمل على تعزيز التحالف المتين القائم بين إسرائيل والولايات المتحدة، بجانب مناقشة سبل مكافحة فيروس كورونا وتبادل معه الآراء حول التعامل مع الجائحة.

وبالأمس، أكد البيت الأبيض، أن أول مكالمة هاتفية بين بايدن وقائد بمنطقة الشرق الأوسط ستكون مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، وقالت جين بساكي المتحدثة باسم البيت الأبيض، في إحاطة صحفية اليوم “أؤكد لكم أن أول مكالمة مع قائد بالشرق الأوسط ستكون مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو”، مضيفة أن الاتصال “سيكون قريبا لكن لا أعلم يوما بعينه”.

وأضافت المتحدثة أن “إسرائيل دولة حليفة ولدينا علاقة استراتيجية مهمة”.

يذكر أن نتنياهو، قد أشار في تصريحات صحفية الإثنين، إلى خلافات مع الإدارة الأمريكية الجديدة، حول الملفين الإيراني والفلسطيني، لافتًا إلى أنه لا يشعر بانزعاج من عدم تلقي اتصال هاتفي حتى اللحظة من الرئيس جو بايدن.

وأكد نتنياهو “علاقتنا ممتدة لسنوات كثيرة والتحالف بيننا متين”.

وفي المعتاد، يقوم الرئيس الأمريكي، بعد تنصيبه، بالاتصال بأبرز زعماء الدول الحليفة لبلاده، وفي مقدمتها إسرائيل، إلا أن بايدن لم يتواصل مع نتنياهو، بنفس السرعة كما المعتاد في ظل الإدارتين السابقتين بالولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى