رياضة محلية

اتحاد الكرة العماني يضع حجر الأساس للمبنى الإداري وسكن اللاعبين

أكملت اللجنة التي شكلها مجلس إدارة الاتحاد العماني لكرة القدم برئاسة النائب الأول محسن المسروري الاتفاقات اللازمة لوضع حجر أساس مبنى الإدارة الفنية وسكن للاعبين أحد أبرز المشاريع البنية التحتية المهمة.

وعقد المسروري اجتماعا مع الاستشاري المشرف على المشروع والشركة التي وقع عليها الاختيار لتقوم بالعمل في تشييد المباني المتفق عليها ومن المتوقع أن يتم الأسبوع المقبل توقيع العقود الرسمية لتبدأ الشركة المنفذة في وضع حجر الأساس ثم الاستمرارية في العمل وتسليم المباني في الفترة الزمنية المتفق عليها.

وسبق ذلك خطوات عديدة تمثلت في توقيع الاتفاقية في لقاء بين رئيس الاتحاد سالم بن سعيد الوهيبي وحضور عدد من المسؤولين في الاتحاد وممثلين للشركة الوطنية الاستشارية.

وكما هو معلوم انه سيتم تمويل هذا الشروع بالكامل من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا وطرح الاتحاد العماني لكرة القدم المناقصة وفق الإجراءات والشروط المطلوبة بعد أن انتهى من جميع الموافقات الرسمية من الجهات المعنية وخصصت المناقصة فقط لشركات الدرجة الممتازة من أجل ضمان تنفيذ جيد للمشروع الذي تشتمل المرحلة الأولى منه على إقامة مبنى من دورين وسكن للاعبين وستكون مساحة البناء 2900 متر ويشمل 55 غرفة مع جميع المرافق ومركزا للياقة البدنية ومن المتوقع ان يستمر بناء المشروع عاما.

وتحدث رئيس اللجنة المكلفة من اتحاد الكرة العماني عن الخطوات التي تمت والمستجدات في المشروع، مشيرا إلى أنه تم حسم كافة الأمور بين الاتحاد والشركة المنفذة عقب سلسلة من الاجتماعات بين اللجنة ومسؤولين في الشركة الاستشارية وبعد استعراض المخطط الهندسي للمشروع مع إضافة حوض للسباحة من أجل تهيئة البيئة الداعمة لبرامج وإعداد المنتخبات الوطنية.

وتوقع ان يتم تدشين العمل قريبا بعدما قامت الشركة الاستشارية بإنهاء الإجراءات الخاصة بالبناء وتسلمت الشركة المنفذة الخرائط وتم الاتفاق معها على التكلفة .

ويتطلع مجلس إدارة اتحاد كرة القدم لأن ينجز هذا المشروع في هذا العام ليمزق فاتورة فنادق معسكرات الإعداد وإقامة لاعبي المنتخبات الوطنية وهذا سينعكس إيجابا على خزينة الاتحاد التي تصرف مبالغ كبيرة لمواجهة إقامة المنتخبات الوطنية في الفنادق خلال تجمعات الإعداد التي تقام في مسقط. وكان من المقرر أن يبدا العمل في المشروع شهر أبريل العام الماضي إلا أن تفشي فيروس كورونا أدى إلى تأخير الخطوات واكتمال الإجراءات والوصول الى اتفاق مع الشركة الفائزة بالمناقصة وهو ما تم أخيرا ليتأجل العمل لقرابة العام. وتشير معلومات الصحيفة إلى أن تكلفة المشروع في حدود مليون ريال عماني و200 ألف ويشمل المبلغ كافة مستلزمات تأسيس فندق اللاعبين بالكامل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى