شركات

مركز الابتكار الصناعي يطور أكثر من 18 منتجا مبتكرا من الرخام العماني

مسقط : هرمز نيوز

طور مركز الابتكار الصناعي أكثر من 18 منتج مبتكر من الرخام العماني، وعمل على تحديد ما يقارب 100 فرصة مبتكرة في القطاع ، وقام بعمل دراسة جدوى مبدئية لـ25 فرصة ، وتأسيس شركة متوسطة وصغيرة ودعم 7 شركات فنياً ومادياً لتحسين عملياتها في مجال الرخام ، وذلك في إطار جهوده الهادفة إلى تطوير القطاع الصناعي في السلطنة والاستفادة من مقوماتها الطبيعية ، وزيادة مساهمة قطاع الرخام في الناتج الإجمالي المحلي ورفع قدرته التنافسية في الأسواق المحلية والعالمية.

وقال مروان بن خميس المقبالي ، أخصائي ابتكار صناعي بمركز الابتكار الصناعي: إن منتجات السلطنة من الرخام تتميز بالجودة المستهدفة على مستوى الأسواق المحلية والعالمية ، يعد الإبتكار بمثابة مبادرة شاملة تهدف إلى تحويل صناعة الرخام في السلطنة لتصبح أكثر قدرة على المنافسة ، وقد قام مركز الابتكار الصناعي بمقابلة 31 خبير دولي في مجال قطاع الرخام ، ومراجعة واستناد 112 بحث ودراسة ، وتحديد ما يقارب 100 فرصة مبتكرة في مجال الرخام ، وتم عمل دراسة جدوى مبدئية لـ25 فرصة ،  منها 12 فرصة في تحسين العمليات و13 فرصة مبتكرة جديدة ، وتم تطبيق 5 فرص على أرض الواقع ، كما تم تطوير أكثر من 18 نموذج أولي لمنتجات مبتكرة.

وأشار المقبالي إلى أن عدد الشركات المعنية بصناعة الرخام في السلطنة يبلغ أكثر من 14 شركة كبيرة ، ومئات الورش المتوسطة والصغيرة ، وتم تصدير منتجات الرخام من السلطنة إلى الخارج في عام 2019م عن طريق البر  127,843 طن ، وعن طريق البحر 153,726 طن ، أما عن طريق الجو 1,268 طن ، وذلك بحسب التقرير السنوي لعام 2019م للهيئة العامة للتعدين (سابقا) وزارة الطاقة والمعادن حاليا.

وأوضح المقبالي: يعمل مركز الابتكار الصناعي على تحقيق عدد من الأهداف منها استكشاف وتطوير معرفة وفهم أفضل المعايير والممارسات في قطاع الرخام من خلال أعمال الاستكشاف والإستطلاع ، وأيضا تقييم الفرص الاستثمارية الجديدة لتطوير الشركات الصغيرة والمتوسطة ، إضافة إلى تقييم عملية دعم وتطوير المنتجات لتحسين الصناعات القائمة ، وكذلك وضع إطار استراتيجي وطني من أجل: تحديد أفضل المعايير والممارسات الدولية في قطاع الرخام، ووضع مبادئ إرشادية “بروتوكول” بشأن المتطلبات والخطوات اللازمة في قطاع الرخام بخصائص جيدة بدءًا من اختيار المواد الخام حتى الوصول إلى المنتج النهائي، وتحديد القيمة المضافة والفرص لتسويقها على المستوى المحلي والعالمي، بالإضافة إلى تعزيز أداء النشاط الصناعي للرخام؛ رأسيًا من خلال تحسين الأعمال التجارية الحالية عبر تحسين المنتجات “العمليات”، وأفقيًا عن طريق إنشاء شركات صغيرة ومتوسطة جديدة.

وبين أخصائي ابتكار صناعي بمركز الابتكار الصناعي أن المركز يقوم بالتعاون والتكامل مع عدة جهات محليا بهدف دعم وتطوير قطاع الرخام منها جامعة السلطان قابوس وأيضا الشركات ذات العلاقة بمجال تصنيع الرخام ، بالإضافة إلى وزارة الطاقة والمعادن “الهيئة العامة للتعدين سابقا”، وعالميا بعض الخبراء والاستشاريين والشركات ذات العلاقة في مجال الرخام.

وحول أبرز توصيات الدراسات التي قام بها المركز في مجال الرخام أوضح المقبالي: من التوصيات التي انبثقت من الدراسات تحسين العمليات في قطاع الرخام والتي تم تصنيفها على النحو التالي: أساسيات تحسين الجودة وعمليات القطع في المحاجر والمصانع وتطوير القطاع وإدخال أحدث التقنيات الابتكارية فيه ، ومن التوصيات أيضا إيجاد فرص استثمارية جديدة وواعدة في قطاع الرخام ، وذلك من خلال إيجاد منتجات ذات القيمة المضافة تعزز جودة الرخام وتفتح الأسواق العالمية له ، وكذلك من التوصيات إنشاء مؤسسات جديدة تعمل على توفير الخدمات في القطاع ، إضافة إلى إيجاد منتجات ابتكارية جديدة ذات القيمة المضافة من شأنها تعزيز صناعة الرخام في السلطنة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى