طاقة

السلطنة تدشن ناقلة نفط عملاقة حمولتها 300ألف طن

دشنت سلطنة عمان الأحد، ناقلة نفط عملاقة، تصل حولتها إلى حوالي 300 ألف طن، في إطار سعيها لتكون من الدول العشرة الأولى عالميا في قطاع اللوجستيات.

وأعلنت الشركة العمانية للنقل البحري ، تدشين ناقلة النفط العملاقة “ضلكوت” والتي تم بناؤها في حوض بناء السفن في كوريا الجنوبية التابع لشركة “DSME”.

وبحسب صحيفة “أثير”، تعتبر سفينة “ضلكوت”، الأخيرة من أصل 3 ناقلات ضخمة أخرى تم تدشينهما مؤخرا في العام الماضي 2020، اللتان حملتا اسمي “صور” و”بهلاء”.

ونوهت الشركة إلى أن تدشين الناقلات الضخمة يعمل على تعزيز مكانتها في سوق نقل النفط الخام العالمي وترجمة لمواصلة التوسع على مستوى أعمالها التشغيلية.

وتعتبر الناقلة العملاقة “ضلكوت” (نسبة لولاية ضلكوت، إحدى ولايات محافظة ظفار بسلطنة عمان) السفينة رقم 60 من أسطول الشركة، وتصل حمولتها إلى 300 ألف طن وتستوفي كافة المعايير البيئية المستقبلية.

تمارس الشركة العُمانية للنقل البحري، بصفتها إحدى شركات مجموعة اسياد، دورا حيويا ضمن مساعي السلطنة لتصبح إحدى الدول العشر الأولى عالمياً في قطاع اللوجيستيات.

وتدعم الشركة العمانية أنشطة التكامل عبر مختلف مراحل سلسلة التوريد في السلطنة، كما تقدم مجموعة متكاملة من الخدمات، من عمليات تملّك الناقلات إلى عمليات الإدارة الفنية والصيانة والتشغيل التجاري للسفن وغيرها من الأعمال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى