تعليم

تعليمية جنوب الشرقية تكمل استعدادها للعام الدراسي 2021 / 2022 61275 طالب وطالبة موزعين على 95 مدرسة بمختلف ولايات المحافظة

متابعة : حمد بن صالح العلوي

أكد عبدالله بن علي الفوري مديرعام تعليمية جنوب الشرقية : أن المديرية أكملت  استعداداتها الإدارية والفنية والتنظيمية لبدء العام الدراسي حيث بلغ عدد طلاب المحافظة لهذا العام (61275 ) طالبا وطالبة موزعين على 95 مدرسة بمختلف ولايات المحافظة.

وتابع الفوري : لله الحمد ، انتهى العمل في تهيئة مدارس المحافظة لاستقبال أبنائنا الطلبة والطالبات ، كما يجري العمل على إنشاء ملعب معشب بمدرسة رأس الحد للتعليم الأساسي بولاية صور بدعم من الشركة العمانية الهندية للسماد وإضافة ثلاثة فصول دراسية بمدرسة الشيم للتعليم الأساسي بولاية جعلان بني بوحسن بدعم من المجتمع المحلي.

وتغمرنا السعادة ويسرنا والأسرة التربوية كافة بالمحافظة أن نتقدم بالتهنئة لأبنائنا الطلبة والطالبات وكافة الكوادر الإدارية والتدريسية والتربوية ببداية العام الدراسي وأن نقدم تحية ملؤها التقدير والاحترام لمن نذروا أنفسهم لإعداد هذا الجيل من أبنائنا الطلبة والطالبات في ربوع عمان الغالية مسلحين بالتكنولوجيا في إطار من الموائمة بين المهارة والمعرفة لغد مشرق لعمان وأهلها فكل عام وأفراد الأسرة التربوية والجميع بصحة وهناء كما نتقدم لأصحاب السعادة الولاة رؤساء مجالس أولياء الأمور بالتهنئة على أدوارهم المعهودة لدعم العملية التعليمية بالمحافظة.

DCIM100MEDIADJI_0040.JPG

وقال الفوري : وقد بدأت الاستعدادات مبكرا وحرصت دوائر المديرية جميعها وإدارة التربية والتعليم بجعلان على تنفيذ خططها وأعمالها كل في مجال اختصاصاته الإدارية والفنية كما تم تشكيل لجان تنفيذية وفنية للوقوف على جاهزية المدارس لاستقبال الطلاب ومدى الإنتهاء من اعمال الصيانة ومتابعة تنفيذ الإطار العام لتشغيل المدارس لهذا العام في ظل استمرار جائحة كورونا بما يكفل سلامة الطلبة والهيئات الإدارية والتدريسية إلى جانب تجهيز الدفعة الأولى من الكتب المدرسية والأثاث المدرسي والوسائل التعليمية واستلامها وفق خطة توزيع وحسب التشكيلات الواردة من دائرة التخطيط والتطوير على أن تستلم كل المدارس حصتها من الكتب الدراسية والاثاث المدرسي والوسائل التعليمية قبل بدء العام الدراسي الجديد بخطة توزيع تبدأ بدوام المعلمين في المدارس يوم الأحد القادم.

????????????????????????????????????

واضاف الفوري :كما تم تحليل نتائج اداء الطلبة والمدارس في الامتحانات النهائية للعام الدراسي المنصرم ٢٠٢٠/ ٢٠٢١ وتم تشكيل لجان على مستوى دائرة التربية الخاصة والتعلم المستمر للقيام بعمليات تسجيل الدارسين بنظام محو الأمية وتعليم الكبار خلال الفترة من ١٥ / ٩ / ٢٠٢١م إلى ٣٠ / ١٢ / ٢٠٢١م والعمل على تجويد آليات التشخيص المعتمدة لطلبة التربية الخاصة وتم الإنتهاء من طرح مناقصات التغذية ووسائل النقل واعمال الصيانة للمدارس والسكنات الحكومية ومتابعة مالكي المساكن المستأجرة لمدى التزامهم بأعمال الصيانة قبل عودة المعلمين الغير عمانيين وتجهير احتياجات سكنات المعلمين والمعلمات الغير عمانيين من أثاث.

وقال مدير عام تعليمية جنوب الشرقية:وأننا نؤكد على إدارات المدارس بتفعيل اللجان الفنية بالمدرسة والحرص على تنفيذ توجيهات الوزارة بالالتزام بما تم اقراره من إجراءات من اللجنة العليا والتأكيد عليها منذ بداية دوام الهيئات التدريسية وتوفير أجهزة قياس الحرارة والمعقمات والكمامات والتأكيد على شركات النظافة على نظافة المرافق قبل دوام الهيئة التدريسية وتوفير الأدوات اللازمة لغسل اليدين بحيث يتم تهيئة الأوضاع المناسبة للاستعداد لاستقبال الطلبة مع بدء العام الدراسي كما تم تفعيل لجان وسائل النقل المدرسي بالمدارس وسيتم فور إبرام العقود الأخذ بعين الاعتبار توجيه أصحاب العقود بالعمل وفق ما ورد من تعليمات في البرتوكول الصحي مع التأكيد على إدارات المدارس بمتابعة الأمر والابلاغ في حال وجود أي تجاوزات في هذا الجانب.

وحول الجوانب التخطيطية والتدريبية والإشرافية قال عبدالله الفوري مدير عام تعليمية جنوب الشرقية :بأنه تم اعتماد التشكيلات المدرسية حيث سيتم هذا العام تشغيل 3 مبان مدرسية تعمل في الفترة المسائية وتم الإيعاز للمدارس نحو تقسيم الطلاب داخل الفصول وفق الكثافات الطلابية ووفقا لفئات المدارس لما يحقق التباعد في الفصول الدراسية وأيضا في وسائل النقل المدرسية كما تم توزيع مديري المدارس ومساعديهم في ضوء بعض المستجدات مثل الانتقالات والتقاعدات التي تمت مؤخرا وتم الانتهاء من التنقلات الداخلية والخارجية والمنتدبين والتعيينات الجديدة والعقود للمعلمين وتوزيعهم على مدارس المحافظة.

كما أن هناك خطة شاملة للإنماء المهني وهناك تواصل وتنسيق مع المعنيين بالمديرية العامة للشؤون الإدارية والمعهد التخصصي للتدريب المهني للمعلمين لتنفيذ دورات تدريبية متنوعة كالبرامج التأسيسية والإثرائية والتطويرية والعلاجية والتي تستهدف المعلمين والمشرفين وإدارات المدارس والوظائف المساندة وفقا للاحتياجات.

وعن المدارس الخاصة قال عبدالله بن علي الفوري المدير العام مع بداية هذا العام الجديد ومنذ صدور الاطار العام لآلية تشغيل المدارس الخاصة للعام الدراسي ٢٠٢١/٢٠٢٢م  فإن دائرة المدارس الخاصة المتمثلة بأقسامها (قسم طلبات الترخيص وقسم التعليم المبكر ) قامت بإصدار النشرات والتعاميم التوجيهية ووضع الخطط للزيارات الميدانية لمتابعة مدى جاهزية المدارس والروضات الخاصة لهذا العام الجديد وذلك بالوقوف على نقاط القوة ومواجهة التحديات مع المدارس والروضات خاصة بعد تأثر بعضها في العام الماضي مثل نظيراتها من المدارس الحكومية بجائحة كوفيد ١٩ مما سبب اغلاق نشاط الكثير من المدارس والروضات وتجميد نشاطها ، ولكن مع بدء هذا العام فإن دائرة المدارس الخاصة تحرص على أن تفتتح جميع المدارس والروضات الخاصة ليعود سير العمل في العملية التعليمية بأفضل ما يكون لذلك حرصت الدائرة على تجهيز وتشكيل الفرق الاستطلاعية والتي سيبدأ عملها مع بداية العام الدراسي للطلاب للاطلاع على مدى جاهزية المدارس والتزامها بالإجراءات الاحترازية الصحية التي تتضمنها الوثائق وذلك من أجل ضمان توافر بيئة تربوية صحية سليمة وكادر اداري وتدريسي ملتزم بالإجراءات الوقائية لاستقبال ابنائنا الطلاب والطالبات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى