بنوك و استثمار

الوطنية للتمويل تقدم عرض تمويلي حصري لمحركات القوارب بالتعاون مع مجموعة محمد وأحمد الخنجي

تعزيزاَ لدور قطاع الثروة السمكية الغني

مسقط : هرمز نيوز

Advertisement

تعزيزاً لمكانتها البارزة في مختلف القطاعات وباعتبارها شريكًا للنمو والتقدم، الوطنية للتمويل-شركة التمويل الرائدة في سلطنة عُمان-، تُقيم شراكة استراتيجية مع مجموعة محمد وأحمد الخنجي الوكيل الحصري لمحركات سوزوكي مارين عُمان. تهدف هذه الشراكة الاستراتيجية إلى توسيع نطاق حلول تمويل محركات قوارب الصيد ومالكي القوارب لتلبية احتياجاتهم المتنوعة، مما يجعل الوطنية للتمويل الشركة الأولى في سلطنة عُمان التي تقدم هذا النوع من التمويل للراغبين في الاستثمار في محركات قوارب الصيد. وتمثل هذه البادرة خطوة مهمة في إطار جهود الشركة الحثيثة لتوسيع وتنويع محفظة أعمالها وتلبية المتطلبات الخاصة بقطاع الصيد البحري والثروة السمكية.

صُمم حل التمويل لمحركات القوارب لتعزيز نمو الأعمال التجارية في قطاع الثروة السمكية المتنامي، حيث يوفر للعملاء فرصة الحصول على تمويل يتراوح بين 1,000 ريال عُماني و10,000 ريال عُماني، مع الحد الأدنى من الدفعة الأولى التي لا تتجاوز 20% فقط. وعلاوة على ذلك، يمكن للعملاء الاستفادة من خيارات تمويل مرنة ومريحة تمتد من 12 إلى 60 شهراً. وتتيح هذه الشراكة الاستراتيجية للوطنية للتمويل توسيع نطاق حضورها في السوق وتقديم خدماتها الاستثنائية للعملاء الباحثين عن أحدث محركات سوزوكي البحرية من منافذ الخنجي في جميع أنحاء البلاد. وفي الوقت نفسه، تعمل مجموعة محمد وأحمد الخنجي على تعزيز عروض منتجاتها من خلال توفير خيارات تمويل مميزة للعملاء لإثراء تجربة المستهلك بشكل عام.

Advertisement

وقال الفاضل طارق بن سليمان الفارسي الرئيس التنفيذي للوطنية للتمويل في هذا الصدد: “نحنُ في الوطنية للتمويل نؤمن إيماناً راسخاً بأن المشاريع والشراكات الهادفة لها دور فعال في دفع التقدم والتنمية على الصعيدين الاجتماعي والاقتصادي، ونحن سعداء بتعاوننا مع مجموعة محمد وأحمد الخنجي، الوكيل الحصري لمحركات سوزوكي مارين عمان في قطاع الثروة السمكية. إن حلولنا التمويلية مجهزة بالكامل لتعزيز تجربة العميل، مما يجعل عملية اقتناء محركات القوارب الحديثة أكثر سهولة. وإدراكاً منا للدور المحوري الذي تلعبه الثروة السمكية في اقتصادنا الوطني وتوفير فرص عمل عديدة لمالكي القوارب؛ فإن هدفنا هو تعزيز قطاع الثروة السمكية من خلال تقديم حلول مبسّطة ومريحة مصممة خصيصاً لتلبية متطلباتهم الفريدة”.

من جهته، قال الفاضل طارق الخنجي، الرئيس التنفيذي لمجموعة محمد وأحمد الخنجي: “بصفتنا المزود الرائد لمحركات سوزوكي مارين عمان ، نلتزم في مجموعة محمد وأحمد الخنجي بتمكين مجتمع الصيادين بتكنولوجيا متطورة مصممة لتعزيز الكفاءة. شراكتنا مع الوطنية للتمويل تضمن أن تكون منتجاتنا المتقدمة قابلة للوصول، مما يوفر لقطاع الصيد مصدرًا موثوقًا للتمويل لتحسين عملياتهم. سنواصل بناء تعاونات مثمرة لدعم نمو قطاع الصيد والمساهمة في دفع التقدم الاقتصادي للبلاد”.

ويُعتبر قطاع الثروة السمكية جزءًا لا يتجزأ من التراث الثقافي الغني في سلطنة عُمان، وتنعكس آثاره على الصعيدين الاجتماعي والاقتصادي. وبإقامة هذه الشراكة الاستراتيجية مع مجموعة محمد وأحمد الخنجي، تسعى الوطنية للتمويل إلى تعزيز التقدم والنمو الاقتصادي في جميع أنحاء سلطنة عُمان، كما تهدف إلى دعم وتمكين الصيادين من توسيع مشاريعهم من خلال توفير هذه الحلول التمويلية المخصصة لمحركات القوارب وقطع الغيار، وبالتالي تعزيز ازدهار القطاع البحري والسمكي الغني بالثروات.

وباعتبارها شركة التمويل الرائدة في البلاد، تضع الوطنية للتمويل بصمتها في المشهد المالي المحلي من خلال ريادة حلول التمويل المبتكرة لدعم القطاعات المتخصصة، تحت جناحها لتمويل السلع الاستهلاكية المعمرة. وتجسد هذه المبادرة جهود الشركة وتفانيها في تمكين الأفراد من تحقيق طموحاتهم الاستثنائية، مساهمةً بشكل ملموس في المشهد الاقتصادي داخل البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى