آراء

همسات روح….

بقلم : مريم الشكيلية

تخيلت يوماً إنك لست مسلماً ، وتعيش خارج حدود تلك الروح الفطرية التي تنسجم مع طبيعتك البشرية…

تخيل أن تستيقظ بلا قطرات ماء تبلل وجهك ، وتهطل على روحك بسيل من الصلوات التي تسري في عروقك ككريات دمك…

وتخيل إنك تنتزع من جلدك ثوب عبادتك ، وتصافح بيدك تفاصيل فراغك…. وأن تمر أمامك تلك التجليات الربانية التي تفيض من جوانبك ، دون أن تلامس جلابيب روحك….

كيف لك أن تسمع نداءات خالقك ، وهمس الرحمات التي تتسلل إليك بلطف ، لتعيدك إلى سجادة صلاة أو محراب ذكر ، دون أن تلتفت وتتسكع في تعرجات الحياة التي تشدك إليها بوميض خاطف….

في رحاب هذه الأجواء الممطرة من فيض الأيام المباركة يهبنا لطفه الذي يأخذنا إلى سماوات سابعة ، ونحن تغتسل بماء سكينته التي تطهرنا من غبار علق بأطراف روح وقلب…

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى